حجاوي يدعو الى حلول وطنية لدعم الانتاج الدرامي

تم نشره الجمعة 27 آب / أغسطس 2021 05:22 مساءً
حجاوي يدعو الى حلول وطنية لدعم الانتاج الدرامي
المنتج التلفزيوني عصام حجاوي

المدينة نيوز :-  لم تعد الدراما عنصراً من عناصر التسلية والرفاهية فحسب، بل أصبحت في الوقت الحاضر وجها آخر للجانب الحضاري والثقافي، وأحد عناصر الجذب السياحي، كما يعد الفنانون سفراء يمثلون دولهم فى المهرجانات والمحافل العالمية.
وقال المنتج التلفزيوني عصام حجاوي في حوار مع وكالة الانباء الأردنية (بترا)، إن للدراما التلفزيونية دورا أساسيا في رسم ملامح الهوية الوطنية، والترويج لصورة الوطن إلى جانب الترويج السياحي بشتى أشكاله .
ويضيف حجاوي، أن الانتاج التلفزيون الدرامي الجيد والمدروس أستثمار يدر على الوطن ربحاً مادياً مجزياً، إلى جانب إنتشال مئات الفنانين والفنيين والعاملين من بؤرة البطالة .
وفي رده على سؤال حول أهمية الدراما الأردنية عربيا، أشار الى "الدراما التلفزيونية الأردنية تصدرت الشاشات العربية وعملت على تطوير أساليبها وأدواتها "، مبينا أن الدراما الأردنية تميزت بخصوصية عن باقي الأعمال العربية خلال ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، من خلال الكثير من الأعمال الاجتماعية والقصص التاريخية وكذلك ذات الطابع البدوي والريفي وغيرها.
وحول تراجع تنافسية الدراما الأردنية، أشار حجاوي إلى تعرض الأعمال الأردنية إلى المقاطعة عقب أحداث عام 1990 لأسباب سياسية، جاء وقعها قاسياً على القطاع الفني بشكل عام، فوقعت خسائر مادية إلى جانب الخسائر المعنوية والموضوعية .
ويقول، بعد أن انحسرت موجة المقاطعة لم تعد الحركة الانتاجية الأردنية قادرة على العودة للساحة والمنافسة بسبب شح الامكانيات المادية وبعد أن ارتفعت تكلفة الانتاج .
وحول دور القطاع الخاص في الانتاج الفني، يرى حجاوي أن جهود القطاع الخاص للانتاج جاءت متقطعة ومتباعدة، كما تدنى مستوى بعضها لشح القدرات المالية مما قلص مساحة التوزيع والاستثمار وساهم بالعزوف عن مشاهدتها وحلت انتاجات أخرى مكانها.
وأشار إلى أن هناك محاولات من قبل بعض المنتجين وصفها غير كافية لإعادة الحياة والألق والاستمرارية المرجوة للدراما التلفزيونية الأردنية، مضيفا " لا نريد أن نقف عند الخلل والمعوقات والأسباب، بل نبحث عن الحلول المجدية ونسعى لتحقيقها" .
وأقترح حجاوي تشكيل مجلس أعلى للدراما من أصحاب الخبرة وبموازنة معتدلة، مؤكدا أن شراء التلفزيون الأردني حق بث تلك الأعمال الدرامية على شاشته كفيل بتغطية جزء كبير من تكلفة الإنتاج.
ويقول: "يأتي التسويق بمعظمه كأرباح لتغذية صندوق المجلس لضمان الاستمرارية والتطوير وأن يختص هذا المجلس بإنتاج الدراما الأردنية المعاصرة، وأن يترك إنتاج الأعمال التاريخية والبدوية والريفية للقطاع الخاص" .
وأشار حجاوي الى أن العودة لانتاج درامي أردني يلبي رغبات الجمهور وبدعم متوازن وتعاون كفيل بعودة إقبال المشاهد الأردني والعربي ويحفز المعلن والمستثمر المحلي والعربي، مشيرا إلى أن الأعمال الجيدة ستؤدي إلى الخروج من أزمة استفحلت عدة عقود .
يذكر أن عصام حجاوي منتج أردني لمع أسمه عربيا وحقق نجاحاً كبيرا بانتاجه مسلسلات محلية لاقت مشاهدة جماهيرية كبيرة لينطلق بعدها عربيا، واشتهر بإنتاج مسلسلات بدوية لاقت نجاحاً كبيراً ليضع بعدها بصمته الواضحة على المسلسلات الأردنية المعاصرة، وتعاون مع المخرج العالمي محي الدين قندور عندما قام بإنتاج فيلم بعنوان "الشراكسة" والذي حاز على عدد من الجوائز في مهرجان موناكو .
 



مواضيع ساخنة اخرى