التربية : بدء دوام الصفوف بالمدارس و تسليم الكتب للطلبة بدءاً من الأربعاء

تم نشره السبت 28 آب / أغسطس 2021 04:39 مساءً
التربية : بدء دوام الصفوف بالمدارس و تسليم الكتب للطلبة بدءاً من الأربعاء
وزارة التربية

المدينة نيوز :- قال وزير التربية والتعليم الدكتور محمد أبو قديس، إن خطة الاستعدادات للعودة الوجاهية للتعليم في المدارس الحكومية والخاصة، بدأت بوقت مبكر لهذا العام، رافقها تنفيذ برنامج "تعويض الفاقد التعليمي" الذي يجري تنفيذه، وفقا للخطة المعدة لذلك.
وأكد، خلال ترؤسه، اليوم السبت، اجتماعا لمديري التربية ومديري الإدارات، لمناقشة آخر الاستعدادات لبدء العام الدراسي الجديد، ثقة الوزارة بقدرة كوادرها على تنفيذ خطة الاستعدادات للعودة الوجاهية للمدراس.
وأضاف، بحضور الأمينين العامين للوزارة الدكتور نواف العجارمة، والدكتورة نجوى القبيلات، أن الوزارة تعوّل الكثير على وعي الطلبة وأولياء أمورهم وحرص معلميهم باعتبارهم الركيزة الأساسية في تطبيق البروتوكول الصحي لبداية صحية وآمنة للجميع. وأكد أبو قديس أن كوادر الوزارة تتابع العمل بكل طاقاتها، لبدء العام الدراسي الجديد وجاهيًا، حيث سيبدأ الطلبة استلام الكتب المدرسية في مدارسهم يوم الأربعاء المقبل، لطلبة الصفوف الفردية، ويوم الخميس لطلبة الصفوف الزوجية لضمان التباعد بينهم. ودعا جميع الكوادر في المركز والميدان لتحمل مسؤولياتها، في تهيئة البيئة التعليمية الصحية والآمنة لأبنائنا الطلبة، من خلال رفع مستوى التواصل، والعمل الميداني، بما يضمن توفير المقاعد واللوازم والكتب والمعلمين وتطبيق البروتوكول الصحي الذي سيطبق بكل جدية واهتمام حفاظا على صحة وسلامة الجميع. وأشار أبو قديس إلى أن الوزارة تتبنى نهج العمل الميداني والتواصل الفعال في تنفيذ استعداداتها، حيث رصدت الاحتياجات بطريقة علمية، وشكلت الفرق الميدانية لمعالجة التحديات على أرض الواقع. ولفت إلى أن الوزارة نفذت خطة الاستعدادات خاصة فيما يتعلق بطباعة الكتب وصيانة المقاعد والأثاث والأبنية، وتزويد المدارس بالمقاعد والأثاث، والمعلمين والبروتوكول الصحي المُعد بالتعاون مع وزارة الصحة الذي سيطبّق في المدارس بكل جدّية وحزم. وأشار إلى أن الاستعدادات تتضمن تهيئة الطلبة نفسيا واجتماعيا بعد فترة انقطاع عن الدراسة الوجاهية، حيث أعدت لذلك خطة للدعم النفس الاجتماعي سيجري تنفيذها مع بدء العام الدراسي. وأكد أبو قديس دور مدارس القطاع الخاص في إنجاح العودة الوجاهية للدراسة، باعتبارها شريكا أساسيا في النهوض بالعملية التعليمية، مشيرًا إلى حرص الوزارة على تقديم كل ما من شأنه تمكينه من أداء هذا الدور. وعرض الأمينان العامان خطوات الاستعدادات كلا حسب المجالات التابعة لاختصاصه، كما عرض مديرو الإدارات ومديرو التربية واقع الانجازات في إداراتهم ومديرياتهم، مؤكدين العزم والحرص الأكيد من جميع كوادر الميدان التربوي والمركز على العمل بكل طاقتهم لبداية تحقق الطموح وتضمن تعليما وجاهيا في بيئة صحية وآمنة للجميع.



مواضيع ساخنة اخرى