وزير خارجية العراق: حالة التشنج بالمنطقة ستتغير و طرحنا عقد المؤتمر القادم في الأردن

تم نشره السبت 28 آب / أغسطس 2021 05:49 مساءً
وزير خارجية العراق: حالة التشنج بالمنطقة ستتغير و طرحنا عقد المؤتمر القادم في الأردن
وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين

المدينة نيوز :- قال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، السبت، إن مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة " كان تاريخيا" .

وأضاف وزير الخارجية العراقي،خلال مؤتمر صحفي، أن مؤتمر بغداد خلق حالة من الحوار والعمل المشترك الإقليمي.

وتابع أن" الاستقرار الداخلي للبلاد يتعلق باستقرار المنطقة بأكملها".

واستطرد حسين أن "سيطرة داعش على ثلث أراضينا أثر على الوضع الأمني ببلادنا والمنطقة والعالم"، لافتا إلى أن القمة ناقشت العديد من الملفات الاقتصادية والتجارية.

وأكد وزير الخارجية العراقي، أن البيان الختامي المشترك لمؤتمر بغداد للتعاون والشراكة تطرق لمجموعة من القضايا تتعلق بدعم البلاد وسيادته، مشيراً إلى أن البلاد كانت وسيطاً بين دول مختلفة في المنطقة ولعبة دوراً دبلوماسياً مهماً.

وتابع:" سيكون هناك اجتماعات أخرى في بغداد في المستقبل"، منوها إلى أن" الصراعات الإقليمية تؤثر على سياسات البلاد الداخلية".

ولفت "حسين" إلى أن " بعض الصراعات الداخلية في العراق لها أبعاد إقليمية".

ولفت، إلى أن "اجتماع بغداد سيستمر، وسيكون أنموذجاً للاجتماعات المقبلة، حيث إنه سيصبح وسيلة لاجتماعات مستقبلية"، مشيرا إلى أنه تم طرح عقد مؤتمر بغداد القادم في الأردن.

واستضافت بغداد، اليوم السبت، مؤتمرا للتعاون والشراكة، بمشاركة إقليمية ودولية، بينها الإمارات الحاضرة بوفد يترأسه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وفي كلمته بافتتاح المؤتمر، أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أنه يرفض استخدام العراق ساحة لتصفية الصراعات، مشددا على أنه "لا عودة للعلاقات المتوترة والحروب العبثية".

وقال: "نرفض أن يكون العراق منطلقا للاعتداء على جيرانه وأن يستخدم لتصفية الصراعات الإقليمية والدولية"، لافتا إلى أن الشعب العراقي "انتصر على أعتى التنظيمات الإرهابية، تنظيم داعش، كان هذا الانتصار بمساعدة الأشقاء والجيران والمجتمع الدولي، فشكرا للجميع".



مواضيع ساخنة اخرى