غزة.. تشييع جثمان طفل استشهد برصاص إسرائيلي

تم نشره السبت 28 آب / أغسطس 2021 08:21 مساءً
غزة.. تشييع جثمان طفل استشهد برصاص إسرائيلي
تشييع جثمان طفل

المدينة نيوز :- شيّع فلسطينيون في مدينة غزة، السبت، جثمان الشهيد الطفل عمر حسن أبو النيل، الذي توفي متأثرا بإصابته برصاص إسرائيلي قرب حدود غزة.

وأدى المشيعون صلاة الجنازة على جثمان الطفل الشهيد في مسجدٍ شرقي مدينة غزة، قبل أن يوارى الثري في إحدى مقابر المدينة.

وردد المشاركون في الجنازة شعارات غاضبة تطالب بمحاسبة إسرائيل على ما ترتكبه من "جرائم بحق الأطفال الفلسطينيين".

وصباح السبت، أعلنت وزارة الصحة في غزة، استشهاد الطفل الفلسطيني عمر حسن أبو النيل (12 عاما)، قائلة إنه "استشهد متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال خلال مشاركته بمسيرة سلمية قرب حدود القطاع، يوم السبت الماضي".

وارتفع عدد شهداء قمع الجيش الإسرائيلي للمسيرة إلى اثنين، إضافة إلى 40 إصابة بجروح بينهم 21 طفلا، وفق بيانات وزارة الصحة الفلسطينية.

ونظّمت الفصائل الفلسطينية، السبت الماضي، مهرجانا ومظاهرة في الذكرى الـ52 لإحراق المسجد الأقصى قرب الحدود الشرقية لمدينة غزة استهدفها الجيش بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى