مصادر بريطانية: قرار إبقاء البوابة التي تعرضت للهجوم في مطار كابل كان قرارا مشتركا مع واشنطن

تم نشره الثلاثاء 31st آب / أغسطس 2021 08:39 مساءً
مصادر بريطانية: قرار إبقاء البوابة التي تعرضت للهجوم في مطار كابل كان قرارا مشتركا مع واشنطن
احد بوابات مطار كابل

المدينة نيوز :- ذكرت مصادر بريطانية أن لندن وواشنطن اتخذتا "قرارا مشتركا" بإبقاء بوابة آبي في مطار كابل مفتوحة يوم الخميس الماضي، قبيل الهجوم الذي شنه عليها تنظيم "داعش" الإرهابي.

وردا على ما تم تداوله عن أن القوات الأمريكية أبقت البوابة "مفتوحة لفترة أطول مما تريد" حتى تتمكن المملكة المتحدة من إنهاء إجلاء قواتها من أفغانستان، شددت المصادر العسكرية البريطانية على أن "جيشي البلدين قد اتفقا على إبقاء بوابة آبي مفتوحة، والقرار كان مشتركا"، على الرغم من المخاطر.

في وقت سابق اليوم الثلاثاء رفض وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، ادعاء الولايات المتحدة أن بريطانيا كانت مسؤولة بشكل غير مباشر عن الهجوم الانتحاري في مطار كابل لأنها أصرت على إبقاء بوابة آبي مفتوحة للسماح للمواطنين البريطانيين بالدخول إلى المطار.

وشدد على أن "هذه المزاعم غير صحيحة وأن المملكة المتحدة لم تكن تفعل أي شيء يتطلب إبقاء بوابة المفتوحة في ذلك اليوم".

وأفاد موقع "بوليتيكو" في وقت سابق، بأن كبار المسؤولين ناقشوان يوم الأربعاء في واشنطن، أي قبل يوم من الهجوم، كيفية الاستعداد لحدث يخشى أن يسبب خسائر جماعية كبيرة".

وخلص القادة إلى أن موقع Abbey Gate يحتمل أن يكون الموقع الأكثر خطورة، لكنه مع ذلك ظل مفتوحا لأنه كان يستخدم من قبل البريطانيين لإتمام عملية الإجلاء.

وقتل أكثر من 170 أفغانيا و13 عنصرا من مشاة البحرية الأمريكية في هجوم بقنبلة مزدوجة نفذه تنظيم "داعش" على بوابة آبي وفندق "بارون".

المصدر: "الغارديان"



مواضيع ساخنة اخرى