أمين عام الزراعة يلتقي بالمهندسين الزراعيين المتدربين في مشروع سد التنور

تم نشره الأربعاء 22nd أيلول / سبتمبر 2021 08:35 مساءً
أمين عام الزراعة يلتقي بالمهندسين الزراعيين المتدربين في مشروع سد التنور
شعار نقابة المهندسين الزراعيين

المدينة نيوز :- التقى أمين عام وزارة الزراعة المهندس محمد الحياري، يرافقه وفد من البنك الدولي بالمهندسين والمهندسات الزراعيين المتدربين في مشروع سد التنور للأنظمة الزراعية، وعددهم 50 متدربا ومدربة وذلك في قاعة مجمع النقابات المهنية بالطفيلة.
وطالب عدد من المهندسين خلال اللقاء بحضور مدير زراعة الطفيلة المهندس حسين القطامين، ورئيس الهيئة المشرفة على مجمع النقابات المهنية، وممثل نقابة المهندسين المهندس علي المصري، بضرورة إنشاء مركز أرصاد جوية متخصص في مجال القطاع الزراعي في الطفيلة، يرتبط مع العديد من المراكز الدولية والمزارعين بواسطة الهاتف الخلوي بغية تزويدهم بحالة الطقس على مدار الساعة مع تقديم الإرشادات وذلك أسوة بدول الاتحاد الأوروبي والدول المتقدمة زراعياً، والذي سيوفر قرابة 10 فرص عمل للمهندسين الزراعيين.
كما طالبوا بإنشاء مركز أبحاث دولي ينقل الخبرات والمعارف التقنية الحديثة إلى المجتمع المحلي وإقامة مشروعات مماثلة لنموذج مشروع الهيدروبونك الذي أقيم في سد التنور باعتباره تجربة ناجحة يتوجب إقامتها في ألوية ومحافظات المملكة، والتركيز على زراعة النباتات الطبية والعطرية وإنشاء المعامل المرافقة لها.
وأكدوا في مطالبهم بضرورة العمل على تشغيل مصنع ألبان الطفيلة المتوقف منذ سنوات عبر دعم مشروع رديف لتربية الأبقار لجهة توفير كميات الحليب اللازمة لتشغيل خطوط الانتاج في هذا المصنع، مما سيسهم في توفير فرص عمل للشباب والشابات العاطلين عن العمل، وعلى أهمية تأمين خلايا شمسية لمشروع سد التنور الذي يضم مجموعة من البيوت البلاستيكية والزجاجية ومرافق عدة جاء إقامتها لغايات تدريب المهندسين على الزراعات الحديثة المختلفة وبكلفة 600 ألف دينار.
كما طالبوا بتأمين وسيلة مواصلات للمتدربين في مشروع سد التنور نظرا لبعده عن مركز مدينة الطفيلة بحوالي 25 كم.
بدورهم، أكد أعضاء الوفد أهمية مشروع سد التنور في توفير التدريب اللازم للمهندسين الزراعيين، وأبدوا موافقتهم على تأمين وسيلة مواصلات من خلال شراء باص بسعة 22 راكبا، وشراء سيارة شحن مع صندوق مبرد ودراسة إمكانية تأمين الكهرباء من خلال خلايا الطاقة الشمسية، في حين سيتم تقديم التدريب النظري والعملي للمهندسين الزراعيين على تقنيات وأنظمة الزراعة دون تربة لمدة 75 يوما مدفوعة الأجر وقابلة للتمديد بإشراف متخصصين في هذا النوع من التكنولوجيا من خلال كوادر وزارة الزراعة والقطاع الخاص.
--(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى