فلسطين.. النيابة العسكرية تسرد الوقائع في قضية المعارض "بنات"

تم نشره الإثنين 27 أيلول / سبتمبر 2021 07:42 مساءً
فلسطين.. النيابة العسكرية تسرد الوقائع في قضية المعارض "بنات"
عائلة المعارض الفلسطيني الراحل "نزار بنات"،

المدينة نيوز  :- قال غاندي ربعي، محامي عائلة المعارض الفلسطيني الراحل "نزار بنات"، إن النيابة العسكرية تلت في جلسة عقدت، الإثنين، التهم الموجهة للموقوفين على خلفية مقتله، وسردت وقائع عن الحادثة.

وأضاف في حديثه للصحفيين بعد انتهاء جلسة المحاكمة أمام هيئة قضاء قوى الأمن الفلسطيني بمدينة رام الله "اليوم كان في غاية الأهمية، تمت فيه تلاوة التهمة والوقائع وماذا جرى مع الضحية نزار بنات".

وتوفي "بنات" (44 عاما)، بعد ساعات من القبض عليه من طرف قوة أمنية فلسطينية يوم 24 يونيو/حزيران الماضي، فيما اتهمت عائلته تلك القوة بـ"اغتياله".

وأضاف المحامي ربعي "النيابة العسكرية قالت إنه تم الاعتداء عليه وهو نائم بالعتلة (أداة من الحديد)، وهذا كنا قد ذكرناه من البداية، أي أن روايتنا كانت صحيحة منذ البداية".

وتابع "(نزار) لم يقاوم أحدا ومع ذلك تم ضربه والاستمرار في ضربه".

واستنادا إلى الوقائع، ذكر ربعي أنه عندما طالبت عناصر أمنية قائد مجموعتهم بالتوقف عن الضرب، قال لهم: "استمروا"، أي أن هناك "قصدا باستمرار ضرب الضحية نزار بنات مما أدى إلى وفاته"، وفق ربعي.

وأضاف أن "الأخطر من ذلك، أن المجموعة الأمنية لم تنقله إلى المستشفى (..) مما يعني الإصرار على قتله".

وتابع "نزار وصل المستشفى (الخليل الحكومي) وهو ميت دون اتخاذ الإجراءات التي يفرضها القانون والأخلاق والعُرف، بنقل من يحتاج العلاج إلى المستشفى، هذا في غاية الخطورة، وتم تثبيته اليوم".

وأشار ربعي إلى تحديد يوم 4 أكتوبر/تشرين أول المقبل، موعدا للجلسة القادمة، مشيرا إلى أن الجلسات القادمة ستشهد تقديم المزيد من البينات من قبل النيابة العسكرية.

وعقب الحادثة، شكّلت الحكومة الفلسطينية لجنة تحقيق رسمية في وفاة "بنات"، وتم إحالة تقرير اللجنة إلى القضاء العسكري، وجرى اعتقال 14 عنصر أمن فلسطيني.

وكان "بنات" ناشطا بارزا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومرشحا لانتخابات المجلس التشريعي المؤجلة، واشتهر بانتقاده الحاد للسلطة الفلسطينية.

المصدر : الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى