البلبيسي : ذروة الموجة الثانية قللت إصابات الانفلونزا

تم نشره الثلاثاء 28 أيلول / سبتمبر 2021 06:55 مساءً
البلبيسي : ذروة الموجة الثانية قللت إصابات الانفلونزا
البلبيسي

المدينة نيوز :– أوضح أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة الدكتور عادل البلبيسي حول توقعات وزارة الصحة بتسجيل أعداد كبيرة من الإصابة بالانفلونزا الموسمية هذا العام على خلاف العام الماضي.

وبين في حديث تلفزيوني مساء الثلاثاء، إن فصل الشتاء العام الماضي، مرّ بالتزامن مع ذروة الموجة الثانية من كورونا، لافتاً إلى أن الأشخاص كانوا ملتزمين بالإجراءات الصحية وخاصة لبس الكمامة، “كان الجميع يرتدي الكمامة في الشوارع”.

وأشار البلبيسي إلى أن لبس الكمامة يحمي من كورونا إضافة إلى الفيروسات الأخرى التي تنتقل عبر الجهاز التنفسي، داعياً في حديث لقناة المملكة، جميع الأشخاص إلى أخذ مطعوم كورونا، وخاصة الأشخاص الأكثر عرضة ومن يعانون من أمراض مزمنة والكوادر الطبية بالإضافة إلى مطعوم الانفلونزا الموسمية لمساعدة القطاع الصحي على التفرقة بين المرضين.

الحالة الوبائية:

قال البلبيسي، إن الوضع الوبائي مستقر حيث إنه وخلال الأسابيع الأخيرة (10 أسابيع) كانت أعداد الإصابات تتراوح 5-6 آلاف الإصابة أسبوعياً، وإيجابية الفحوصات 3-.3.5%، ونسب إشغال المستشفيات لم تتجاوز 25%، ومعدل الإصابات تراوح حول 1 وهو إيجابي جداً.

تلقي المطاعيم:

وأشار البلبيسي إلى أن أعداد متلقي المطعوم جيدة، لكن أوضح في ذات الوقت، “المطاعيم لا تحمي من الإصابة من المرض بصورة كاملة، ودائما كنا نقول إن المطاعيم تحمي من الإصابة الشديدة”

ولفت إلى أن المطعمين قد يتعرضوا للإصابة دون أن يستدعي ذلك ذهابه إلى المستشفى.”

وبين أن “90-92% من الداخلين للمستشفيات لم يحصلوا على المطاعيم، و4% منهم أخذوا جرعة واحدة من المطعوم، ونعتبرهم غير محصنين”.

وأكد أن نسبة كبيرة من الأشخاص الداخلين للمستشفيات بعد الإصابة هم من غير المحصنين، والمحصنون، وفق تعريف الصحة، “هم من تحصلوا على جرعتين ومضى على ذلك 14 يوماً”.

ونوه البلبيسي بأن نسب التطعيم وصلت إلى نحو 60% في الجرعة الأولى وأكثر من 53% في الجرعة الثانية.

المناعة المجتمعية:

قال البلبيسي إنّ أرقام الإصابات المسجلة لا تشمل من أصيبوا بشكل فعلي، وهناك دراسة لوزارة الصحة أجريت مؤخرا تشير إلى أن نسبة الأشخاص الذين لديهم أجسام مضادة تصل نسبتهم إلى 74%.

وأضاف أن الدراسة بينت أن الاشخاص الذين لم يتلقوا المطاعيم كانت نسبة الأجسام المضادة لديهم نحو 63%، فيما وصلت عند المطعمين إلى نحو 92%.

وشدد البلبيسي “يجب أن نصل إلى نسبة 75% من الأشخاص تلقوا الجرعتين حتى نقول إننا وصلنا إلى المناعة المجتمعية”.



مواضيع ساخنة اخرى