الجيش اليمني يتصدى لهجوم غرب مأرب.. ومقتل 16 حوثياً

تم نشره السبت 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 11:22 مساءً
الجيش اليمني يتصدى لهجوم غرب مأرب.. ومقتل 16 حوثياً
الجيش اليمني في جبهات القتال في مأرب (أرشيفية)

المدينة نيوز :- أعلنت قوات الجيش اليمني، اليوم السبت، أنها تمكنت من كسر هجوم قامت به مجاميع من عناصر الميليشيات الحوثية في جبهتي المشجح والكسارة غرب محافظة مأرب.

وأكد المركز الإعلامي للجيش اليمني أن مجاميع تابعة لميليشيات الحوثي الانقلابية حاولت التسلل إلى بعض المواقع العسكرية في جبهتي المشجح وهيلان لكنها باءت بالفشل.

وأشار إلى أن قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية تمكنت من التصدي للعناصر الحوثية المتسللة ودحرها.

ونقل المركز عن مصدر عسكري قوله، إن المعارك أسفرت عن مصرع أكثر من 16 عنصراً من الميليشيات الانقلابية وإصابة العشرات وتدمير آليتين تابعة للحوثيين.

كما استهدفت مدفعية الجيش عددا من مواقع تمركز الميليشيات، فيما شنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية عدة غارات جوية على مواقع متفرقة في الكسارة وهيلان استهدفت تجمعات وتعزيزات للميليشيات.

وتخوض قوات الجيش اليمني مسنودةً بالمقاومة الشعبية وطيران تحالف دعم الشرعية، معارك مستمرة لدحر الميليشيات الحوثية على امتداد جبهات القتال غرب وجنوب محافظة مأرب.

و اتهم رئيس الوزراء اليمني، معين عبد الملك، في مقابلة تلفزيونية، جماعة الحوثي بالتسبب فيما سماه "الدمار والانفصال النقدي والوضع الاقتصادي الصعب" الذي تمر به البلاد.

وتطرق عبد الملك، في المقابلة التي أجرتها معه قناة "اليمن"، وبثتها، السبت، إلى الوضع الميداني، ووصف المعركة في مأرب بأنها "مصيرية لكل اليمنيين".

وقال: "هناك حكومة متطرفة في إيران، والذي يحدث في اليمن ليس من جماعة الحوثي وحدها، ولكنه مشروع خارجي للسيطرة على البلد لكي يكون في الفلك الإيراني".

وأضاف أن اليمن يحتاج إلى دعم "الأشقاء"، معللا ذلك بأنه إذا لم يكن هناك دعم للحكومة والمؤسسات "فلن يكون هناك يمن".

ووصف رئيس الوزراء اتفاق الرياض بأنه إطار عام، وعلق: "ما لم نضع الحلول على الطاولة كيمنيين والعمل عليها لن يساعدنا الآخرون. يجب على القوى السياسية أن يكون لديها رغبة في مصالحة حقيقية".

العربية 



مواضيع ساخنة اخرى