ميركل تلتقي بينيت بالقدس.. والأخير يطرح "نووي إيران"

تم نشره الأحد 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 05:01 مساءً
ميركل تلتقي بينيت بالقدس.. والأخير يطرح "نووي إيران"
أنغيلا ميركل

المدينة نيوز :- التقت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الأحد، رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت في مدينة القدس المحتلة، وذلك ضمن زيارتها السابعة للأراضي الفلسطينية المحتلة خلال ولايتها التي امتدت نحو 16 عاما.

وطرح نفتالي خلال لقائه ميركل الملف النووي الإيراني، مشددا على ضرورة التأكد من عدم امتلاك إيران أسلحة نووية، لأنها مسألة وجودية بالنسبة لإسرائيل، وفق ما أوردته هيئة البث الإسرائيلية.

وتطرق بينيت إلى مسألة العودة للاتفاق النووي الإيراني، معتبرا أن طهران حققت خلال السنوات الثلاث الماضية "قفزة هائلة إلى الأمام، وباتت قدرتهم على تخصيب اليورانيوم في أقصى درجاتها".

واتهم بينيت إيران بمحاولة كسب الوقت من أجل حيازة السلاح النووي، مشيرا إلى إن "أمن إسرائيل هو جزء من المصلحة الوطنية لألمانيا".

من جانبها، قالت ميركل إنها ما زالت تعتقد أن إقامة دولة فلسطينية إلى جانب أخرى إسرائيلية "أمر مهم"، لافتة إلى أن سياسة الاستيطان تجعل الأمر أكثر صعوبة.

وأشارت ميركل، التي تستعد للانسحاب من الحياة السياسية، إلى أنه على أي حكومة في ألمانيا أن تقف إلى جانب إسرائيل، وتلتزم بالحفاظ على أمنها، منوهة إلى أن الأسابيع المقبلة حاسمة بالنسبة لمستقبل الاتفاق النووي مع إيران.

وتابعت: "كل يوم يمر دون استجابة من طهران لمبادرات الولايات المتحدة ينتج عنه تخصيب إيران للمزيد من اليورانيوم"، لافتة إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الصيني شي جين بينغ لديهما أيضا مسؤولية فيما يتعلق بالمساعدة على دفع إيران للعودة لطاولة التفاوض.

وقالت ميركل: "أرى أيضا مسؤولية على روسيا والصين في هذا الشأن، بالنظر إلى أن الاتفاق النووي لم يعد يحقق المرجو منه، ما يجعل الوضع عصيبا، وبالتالي فنحن الآن في أسابيع حاسمة للغاية بالنسبة لهذا الاتفاق".

وكان من المقرر أن تزور ميركل الاحتلال الإسرائيلي أواخر آب/ أغسطس الماضي، قبل أن تعلن تأجيل الزيارة؛ "بسبب الوضع الطارئ في أفغانستان، والحاجة إلى استكمال إجلاء القوات الألمانية منها".

عربي 21



مواضيع ساخنة اخرى