دراجي : توافق على الدور المهم للأمم المتحدة في إيصال الدعم الإنساني لأفغانستان

تم نشره الثلاثاء 12 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 07:10 مساءً
دراجي : توافق على الدور المهم للأمم المتحدة في إيصال الدعم الإنساني لأفغانستان
ماريو دراجي

المدينة نيوز :- دعا رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، إلى تقديم مساعدة إنسانية "عاجلة وبدون عوائق" للمواطنين الأفغان، عقب سيطرة حركة طالبان على الحكم.

وحسب شبكة "إن دي تي في"، دعا مودي، اليوم الثلاثاء، خلال قمة افتراضية لمجموعة العشرين بشأن أفغانستان، المجتمع الدولي إلى ضمان عدم تحول الأراضي الأفغانية إلى مصدر للتطرف والإرهاب، مطالبًا باستجابة عالمية موحدة لإحداث التغيير المنشود فيها.

وشدد مودي على الحاجة إلى وجود إدارة شاملة في أفغانستان، لافتا إلى أن الرد الدولي الموحد على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2593 ضروري لتحسين الوضع في أفغانستان.

وانطلقت، عصر اليوم الثلاثاء، قمة مجموعة العشرين المخصصة لبحث الوضع في أفغانستان، والتي تستضيفها إيطاليا.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراجي، إن الصين وروسيا لم تشاركا في قمة مجموعة العشرين الخاصة بأفغانستان، مؤكدا خلال كلمته أن الجميع مسؤول عن الوضع بعد سيطرة طالبان على الحكم.

وأضاف دراجي أن مجموعة العشرين اتفقت على التصدي للكارثة الإنسانية في أفغانستان، لافتا إلى أنه "مع الشتاء يزداد الوضع سوءًا".

كما أوضح أن قادة مجموعة العشرين اتفقوا على ضرورة حماية حقوق المرأة في أفغانستان وضرورة معالجة الأزمة الإنسانية بالبلاد.

واشار انه يوجد توافق بين أغلب الحاضرين على الدور المهم للأمم المتحدة في إيصال الدعم الإنساني لأفغانستان .

يذكر أن رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراجي، أعلن عن استضافة بلاده لقمة خاصة لمجموعة العشرين، اليوم الثلاثاء، لمناقشة الوضع بأفغانستان مع زيادة المخاوف بشأن كارثة إنسانية بعد عودة طالبان إلى سدة الحكم.

وتركز القمة التي تنعقد عن بعد على المساعدات والمخاوف بشأن الأمن وضمان الخروج الآمن للآلاف من الأفغان الذين تحالفوا مع دول غربية وما زالوا في أفغانستان.

وقال مسؤول مطلع على خطط مجموعة العشرين: "هناك حاجة ماسة لتقديم مساعدات إنسانية للفئات الأكثر عرضة للخطر خاصة النساء والأطفال مع اقتراب فصل الشتاء".

وتأتي القمة في ظل الاختلاف الكبير في وجهات النظر في دول المجموعة إزاء التعامل مع أفغانستان بعد الانسحاب الأمريكي من كابول.

وكالات



مواضيع ساخنة اخرى