البطريرك الماروني عن اشتباكات بيروت: أشعر بغصه

تم نشره الأحد 17 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 01:35 مساءً
البطريرك الماروني عن اشتباكات بيروت: أشعر بغصه
البطريرك بشارة بطرس الراعي

المدينة  نيوز :- علق البطريرك الماروني، بشارة الراعي، الأحد، على الأحداث الدامية التي شهدتها العاصمة اللبنانية بيروت، الخميس، وقتل فيها 7 أشخاص، قائلا إنه يشعر بـ"غصة".

وأثناء عظة الأحد التي ألقاها في مقر البطريركية في بكركي، قال الراعي: "أشعر بغصة لما جرى الخميس الماضي في محلة الطيونة وعين الرمانة الذي أوقع ضحايا وجرحى".

وقتل 7 أشخاص وأصيب عشرات آخرون خلال اشتباكات مسلحة اندلعت في بيروت، الخميس، أثناء مظاهرة لحزب الله وحركة أمل تطالب بتغيير قاضي التحقيق في قضية انفجار مرفأ بيروت، طارق البيطار.

واستنكر الراعي "هذه الأحداث وما رافقها من مظاهر مسلحة استعملت بين الإخوة في الوطن الواحد".

وقال البطريرك الراعي: "لا يجوز لأي طرف أن يلجأ إلى التهديد والعنف، وإقامة حواجز حزبية أو عشائرية على الطرق العامة، لينال مبتغاه بالقوة".

وأضاف الراعي: "المس بالسلم الوطني وبحسن الجوار مرفوض أيا يكن مصدره، ونرفض أن نعود إلى الاتهامات الاعتباطية، والتجييش الطائفي، والإعلام الفتنوي".

وقال: "نرفض أن نعود إلى الشعارات الجاهزة، ومحاولات العزل، وتسويات الترضية ونرفض أن نعود إلى اختلاق الملفات ضد هذا الفريق أو ذاك، واختيار أناس أكباش محرقة، وإحلال الانتقام مكان العدالة".

ولفت الراعي إلى أنه يؤيد "ما جاء في كلمة رئيس الجمهورية حين أعلن أنه يرفض التهديد والوعيد، وأخذ لبنان رهينة، وأكد تمسكه بالتحقيق العدلي، وحذر من إعادة عقارب الساعة إلى الوراء".

سكاي نيوز