الجامعة الهاشمية تعقد مؤتمرا دوليا عن صورة الأردن في العالم مطلع الشهر المقبل

تم نشره الأربعاء 20 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 03:46 مساءً
الجامعة الهاشمية تعقد مؤتمرا دوليا عن صورة الأردن في العالم مطلع الشهر المقبل
الجامعة الهاشمية

المدينة نيوز :-  تعقد الجامعة الهاشمية بالتعاون مع وزارة الثقافة، مطلع الشهر المقبل، مؤتمرا دوليا عن صورة الأردن في العالم خلال مئة عام.
وقال رئيس الجامعة رئيس المؤتمر الدكتور فواز الزبون، في بيان صحفي اليوم الاربعاء، إنّ تنظيم المؤتمر يأتي ضمن احتفالات المملكة عامّة، والجامعة الهاشميّة بمئوية الدولة، ولتسليط الضوء على صورة الأردن لدى دول العالم، ومنظماته ومؤسساته في المجالات السياسيّة والاقتصاديّة والاجتماعيّة والتراثيّة والثقافيّة وغيرها من المجالات. وأضاف أن هذا المؤتمر، الذي تنطلق فعالياته في الثاني من الشهر المقبل، فريد ونوعي وشامل من حيث الأبعاد الدولية والعربية والإقليمية والمحلية، والمشاركات النخبوية العالمية فيه.
وبين الزبون أن المشاركين في المؤتمر سيناقشون 13 محورا يتناول كل منها موضوعات وقضايا حيوية في مسيرة الدولة الأردنية وملوك آل هاشم و"الصورة الزاهية" التي صنعها الأردن وقياداته الهاشمية في جميع أقطار العالم على مدار قرن من الزمن.
من جانبه، بين نائب رئيس الجامعة/المنسق العام للمؤتمر الدكتور عبدالباسط الزيود، أن المملكة اجتازت 100 عام من عمرها بقوة وعزم، فيحق لها أن تشعر بالثقة والاعتزاز بصمودها أمام الكثير من الزوابع والزلازل السياسيّة والاجتماعيّة التي اجتاحت المنطقة منذ عام 1921 وإلى الآن. وأوضح أن صورة الأردن المعاصر تشكلت لدى معظم دول العالم وزعمائه على أنها دولة عربية هاشمية حديثة، ومتطورة، ومعتدلة النهج السياسي والاجتماعي ، ترتبط مع الجميع بعلاقات الاحترام المتبادل، والمصالح المشتركة، مؤكدا أن الفضل في تحقيق هذه الصورة الإيجابيّة يعود إلى السياسة الحكيمة والمواقف الذكيّة من لدن ملوك الأردن الهاشميين.
بدوره قال رئيس اللجنة التحضيريّة الدكتور جمال الشلبي، أنه يشارك في هذا المؤتمر الدولي نحو 100 أكاديمي وباحث وسياسي وصحفي من جميع أنحاء العالم، مضيفا أنّ المشاركات ستكون نوعية تقدم الجديد والموضوعي في هذا الشأن.
وأشار الى أن هذا المؤتمر العالمي سيعتمد في جلساته اللغات: العربية، والإنجليزية، والفرنسية، وستنشر أعماله، على موقع إلكتروني مخصص لهذا الغرض في البداية ثم تصدر أبحاثه في صورتها الورقيّة لاحقا، عن دار نشر عربية معروفة بعد تحريرها، وسيتبع ذلك نشر هذه الأبحاث باللغتين الإنجليزية والفرنسية عن دور نشر عالمية أيضا.