الفايز يرعى حفل إشهار وتوقيع رواية لعنة كورونا

تم نشره الأربعاء 20 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 05:46 مساءً
الفايز يرعى حفل إشهار وتوقيع رواية لعنة كورونا

المدينة نيوز : رعى رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، بحضور وزيرة الثقافة هيفاء النجار، اليوم الاربعاء، حفل إشهار وتوقيع رواية "لعنة كورونا" للكاتبة جود المبيضين الصادرة عن دار اليازوري للنشر والتوزيع.
وقال الفايز في كلمة له خلال الحفل الذي أقيم في المركز الثقافي الملكي، إن مضامين الخير والأمل التي حملتها الرواية، والدعوة الى التنبه من مخاطر هذا الوباء، ومساندة الجهود المبذولة للتخلص منها، يجعلنا اكثر ايمانا بشبابنا، مضيفا أن الكاتبة جود وشباب الوطن، يستحقون الرعاية والاهتمام، لتحقيق المزيد من الابداع والنجاح، فالإبداع ليس ترفاً، بل يحتاج إلى الدعم المتواصل، من الجهات الرسمية والأهلية، وأن الدول المتقدمة تخصص الأموال الطائلة لتشجيع المبدعين بمختلف المجالات، والاخذ بيدهم لتحقيق تطلعاتهم، وبما يعود بالفائدة على المجتمع ككل.
وأشار إلى أن كاتبة الرواية "جود" أبدعت في وصف معاناة عدد من ضحايا كورونا، وحالة الذعر التي سادت العالم، وما خلفته هذه الجائحة من فوضى، لهذا فان الرواية تستحق القراءة لما حملته من افكار توعوية، وسرد واقعي لحالة الناس ومعاناتهم، وهي رسالة للجميع للالتزام بوسائل السلامة العامة لحماية انفسهم من هذا الوباء، وعدم فقد المزيد من الضحايا، لتستمر الحياة ويستمر الأمل.
وقالت مؤلفة الرواية المبيضين، إن هذا الوباء كما جاء في الرواية هو لعنة اصابت البشرية لتعيد المفاهيم الحقيقية والطبيعية لأنسنة البشرية وتعالج ضعف الاخلاق قبل الاجساد، لتهذيب الطبع وترسيخ قاعدة ان جميع البشر على الارض متساوون في كل شيء.
وأضافت، أن الاردن خاض خطوة استباقية اتسمت بالتميز منذ بداية الازمة، وظهر جليا مدى التنسيق والتعاون بين الجميع بالرغم من قلة الامكانات، الا اننا استطعنا ان نصمد ونقاوم في السيطرة على هذا الوباء والحد من انتشاره، مبينة أن الرواية تلقي الضوء على حالة المجتمعات في زمن كورونا مع التركيز على الحالة الاردنية، والتأرجح بين الصبر على الابتلاء والمقاومة. بدورها، قالت الناقدة والشاعرة وفاء جعبور، إن الرواية رصدت حدثا ما زال مشتبكا ونعيش مآسيه حيث انطلقت الكاتبة من تجربتها ومحددات عمرها في النظر ومعالجة الاحداث والوقوف عند مقاربة تعرفنا على رؤية هذا الجيل للجائحة، مضيفا أن الرواية ترصد جوانب الحياة ما قبل وبعد كورونا، وتتطرق الى الطبقية في المجتمع.
وبينت ان الرواية تحفيزية تثير في نفس القارئ الأمل، وتعطي القارئ مساحة لتأمل الحياة من منظور إيجابي، وان شخصياتها تتلاقى في تشكيل سردي جميل تحركه خيوط السرد، مشيرة إلى أن هذا العمل يبشر بروائية واعدة في المستقبل مع التعمق بالقراءة لتصبح فراشة تحلق في سماء الإبداع. واشتمل الحفل الذي قدمه المستشار التربوي الدكتور خليل الزيود، على شهادات قدمها الكاتبان جلال برجس، وايمن العتوم، والاب الدكتور رفعت بدر، والصحفي اسامة اليازوري، حول كاتبة الرواية المبيضين.
--(بترا)