4 دول بمجلس الأمن تدين إطلاق بيونغ يانغ صاروخا باليستيا

تم نشره الخميس 21st تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 01:59 صباحاً
4 دول بمجلس الأمن تدين إطلاق بيونغ يانغ صاروخا باليستيا
صاروخ باليستي

المدينة نيوز :- أدانت الولايات المتحدة وفرنسا والنرويج وإستونيا، الأربعاء، إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا في البحر، واعتبرته "عملا استفزازيا ويشكل انتهاكا سافرا لقرارات مجلس الأمن الدولي".

جاء ذلك في تصريحات أدلت بها المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

والثلاثاء، أكدت كوريا الشمالية أنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ باليستي "من نوع جديد" من الغواصة نفسها التي استخدمتها بيونغ يانغ قبل 5 سنوات حين أعلنت إجراء أول تجربة على إطلاق صاروخ باليستي استراتيجي بحر-أرض، بحسب وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وقالت السفيرة الأمريكية: "أعلنت بيونغ يانغ عن تجربة صاروخ باليستي أُطلق من غواصة في 19 أكتوبر/تشرين الأول بالتوقيت المحلي. وقد أدانت الولايات المتحدة والعديد من أعضاء مجلس الأمن عملية الإطلاق، التي انتهكت العديد من قرارات مجلس الأمن".

وتخضع كوريا الشمالية لسلسلة من العقوبات الاقتصادية والتجارية والعسكرية، بموجب 10 قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006؛ بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية.

وأضافت غرينفيلد: "منذ بداية سبتمبر/أيلول الماضي ، أطلقت كوريا الديمقراطية صواريخ باليستية متعددة، ادعت أن إحداها تضمنت مركبة انزلاقية تفوق سرعتها سرعة الصوت. هذه أنشطة غير مشروعة. إنها تنتهك العديد من قرارات مجلس الأمن. وهي غير مقبولة. وكل تقدم جديد في برامج أسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية يزعزع استقرار المنطقة ويهدد السلم والأمن الدوليين".

ودعت غرينفيلد "كوريا الشمالية عبية إلى الامتناع عن المزيد من الاستفزازات والدخول في حوار مستديم وموضوعي".

كما دعت "جميع الدول الأعضاء بالأمم المتحدة إلى الوفاء بالتزاماتها بموجب قرارات مجلس الأمن الحالية والخاصة بالعقوبات، حتى نتمكن من منع كوريا الشمالية من الوصول إلى الأموال والتكنولوجيا والمعرفة التي تحتاجها لمواصلة تطوير برامجها غير المشروعة لأسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية".

وفي السياق ذاته، أصدرت بعثات فرنسا وأستونيا والنرويج لدى الأمم المتحدة بيانا ثلاثيا مشتركا، أعربت خلاله عن "القلق العميق" بشأن تجربة إطلاق صاروخ باليستي من غواصة تابعة لكوريا الشمالية، الثلاثاء.

وذكر بيان الدول الثلاث: "ندين بشدة هذا العمل الاستفزازي الذي يشكل انتهاكا واضحا لقرارات مجلس الأمن الدولي".

وأضاف البيان: "تشكل عملية الإطلاق جزءا من نمط من الاستفزازات من قبل كوريا الشمالية، ونحث بيونغ يانغ على الامتثال الكامل لقرارات مجلس الأمن، وأن تنهي على الفور أعمالها المزعزعة للاستقرار، وأن تتخذ خطوات ملموسة للتخلي عن صواريخها الباليستية وأسلحة الدمار الشامل الأخرى والبرامج النووية بطريقة كاملة وقابلة للتحقق ولا رجعة فيها".​​​​​​​

الاناضول