"المهندسين" تعقد ندوة بمناسبة اليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث

تم نشره الخميس 21st تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 03:03 مساءً
"المهندسين" تعقد ندوة بمناسبة اليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث

المدينة نيوز :- عقدت لجنة ادارة مخاطر الأزمات والكوارث في نقابة المهندسين الأردنيين، ندوة بعنوان "حرائق الغابات"، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث، بحضور نائب نقيب المهندسين المهندس فوزي مسعد، والأمين العام المهندس علي ناصر، ورئيس اللجنة المهندس نايف خوري، وبمشاركة مجموعة من المهندسين والمهندسات والمختصين من ذوي العلاقة.

وقال نائب النقيب إن الكوارث وباعتبارها اصبحت تشكل تحديا خطير المجتمعات والحكومات، وباتت تشكل تهديدا للأرواح والممتلكات والاقتصاد القومي، فقد عملت النقابة على انشاء لجنة تعنى بإدارة المخاطر والأزمات لوضع الدراسات الخاصة بأنواع الكوارث المختلفة، مشيرا الى أنها عقدت العديد من الندوات والورشات والمحاضرات الخاصة بالحد من مخاطر الكوارث، كما شاركت في وضع الاستراتيجية الوطنية للحد من مخاطر الكوارث.

وأشار إلى أن أهمية عقد الورشة تأتي من منطلق ضرورة وضع برنامج الاستعدادات الوطنية لمواجهة مختلف أنواع المخاطر ومن بينها حرائق الغابات، والتقليل من الآثار الناجمة عنها، وتوفير الوقت والجهد للاستجابة للحالات الطارئة الخاصة بها، إضافة إلى آلية الوقاية من الحرائق التي قد تؤدي في حال حصولها الى خسائر كبيرة بالارواح والممتلكات.

وأكد المهندس مسعد على ان بناء وتطوير قواعد بيانات ومعلومات وطنية لخسائر الكوارث والتنسيق فيما بين المؤسسات المختلفة، يعتبر خطوة مهمة ورئيسية تساعد في عمليات التقييم والتخطيط والاستجابة للكوارث بكافة انواعها، مبينا أن تبادل المعلومات بين المؤسسات المعنية بالحد من الكوارث يعتبر عملية مهمة جدا في وضع التصورات الخاصة بأساليب التعامل مع مخاطر حرائق الغابات.

وقال رئيس لجنة ادارة مخاطر الكوارث والازمات في النقابة المهندس نايف خوري، إن اللجنة تساهم في تعظيم وتعزيز مساهمة النقابة في موضوع ادارة مخاطر الكوارث والازمات، مبينا أن ما تسعى اليه اللجنة هو تعظيم وتعزيز دور المساهمة في الاستعداد والتحضير لما قبل الكارثة لتقليل مخاطرها وتجنب وقوعها ما امكن، حيث أن للنقابة دور كبير في الاستعداد والتحضير لمجابهة مخاطر الكوارث وهي خير من يدلي بدلوه في هذه المجال من خلال العديد من الانشطة التي عقدتها في مجال الفيضانات والزلازل وغيرها.

وأشاد المهندس خوري بحرص المملكة على أن تكون في مقدمة الدول التي وقعت الاطر الاممية للحد من آثار الكوارث، بهدف مأسسة موضوع ادارة مخاطر الكوارث ضمن التخطيط التنموي والاقتصادي على مستوى المملكة، مبينا ان نقابة المهندسين بإمكاناتها وخبراتها قادرة على المساهمة في ذلك الموضوع على مستوى المملكة.

واستعرض المهندس حسين سراج انواع حرائق الغابات والاسباب الطبيعية والمفتعلة لها والتي هي من صنع الإنسان، إضافة إلى الإجراءات الصحيحة التي يتخذها المستجيبين لمثل هذه الحرائق وكيفية تقليل الخسائر المادية والبشرية وكيفية إطفاء الأنواع المختلفة من حرائق الغابات، متناولا الإجراءات الوقائية التي يجب أن تتخذ من قبل المسؤولين عن الغابات والمستجيبين لحرائقها ومن قبل المتنزهين.

وتحدثت المهندسة نورة الشرعة من وزارة البيئة، عن التغيرات المناخية وعلاقتها الوثيقة بحرائق الغابات وعلاقة هذه التغيرات المناخية بحرائق الغابات التي أصابت جميع أنحاء الكرة الأرضية، إضافة إلى الإجراءات العالمية المتخذة بخصوص الحد من الانبعاثات التي تؤدي إلى تغير المناخ وتؤدي إلى حصول تلك التغيرات التي تؤثر على ارتفاع حرارة الكرة الارضية.

وتناولت الندوة فيديو توضيحي لتقنيات وأنظمة الاستشعار عن بعد وأنظمة الانذار المبكر في حرائق الغابات، إضافة إلى جلسات حول واقع الغابات وحرائقها في الاردن، وابرز التغيرات المناخية واليات التعامل مع حوادث الغابات وطرق حمايتها.