السفارة الأمريكية في السودان تنصح رعاياها بـ"البقاء في أماكنهم"

تم نشره الإثنين 25 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 07:02 مساءً
السفارة الأمريكية في السودان تنصح رعاياها بـ"البقاء في أماكنهم"
الاحتجاجات الشعبية العارمة

المدينة نيوز :- نصحت السفارة الأمريكية لدى الخرطوم، الإثنين، رعاياها في السودان "بالبقاء في أماكنهم ومتابعة ما يجري".

جاء ذلك في تغريدة لحساب السفارة على تويتر، في أعقاب إعلان الفريق أول، عبد الفتاح البرهان، الذي كان يرأس مجلس السيادة في الخرطوم حالة الطوارئ في البلاد وحل الحكومة وغيرها من الإجراءات.

وقالت السفارة إنها تلقت تقارير "تفيد بأن القوات المسلحة تغلق مناطق معينة في الخرطوم وما حولها".

وأضافت: "ننصح الأمريكيين المتواجدين في السودان بالبقاء في أماكنهم ومتابعة ما يجري حولهم".

وفي وقت سابق اليوم، أعربت السفارة الأمريكية في الخرطوم عن قلقها البالغ إزاء التقارير التي تفيد بأن "القوات المسلحة اتخذت إجراءات ضد الحكومة المدنية".

وأدانت "الأعمال التي تقوض الانتقال الديمقراطي في السودان"، داعية "جميع الفاعلين الذين يعرقلون الانتقال في السودان إلى التنحي والسماح للحكومة الانتقالية التي يقودها المدنيون بمواصلة عملها لتحقيق أهداف الثورة".

وصباح الإثنين، خرجت مظاهرات حاشدة في الخرطوم إثر اعتقالات مفاجئة نفذتها قوات الجيش، فجرًا، بحق رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وعددًا من وزراء حكومته، وقيادات في "قوى إعلان الحرية والتغيير" (المكون المدني للائتلاف الحاكم)، وفق مصادر متطابقة.

وقوبلت تلك الاعتقالات بانتقادات من قوى سياسية عدة؛ حيث عدتها في بيانات منفصلة بمثابة "انقلاب" على المسار الانتقالي في البلاد، ودعت المواطنين إلى التظاهر والدخول في عصيان مدني شامل.

ولاحقا، أعلن القائد العام للجيش عبدالفتاح البرهان، في كلمة متلفزة، حالة الطوارئ في عموم البلاد وحل مجلسي السيادة والوزراء وإعفاء الولاة وتعليق العمل ببعض مواد الوثيقة الدستورية وتشكيل "حكومة كفاءات وطنية مستقلة".

الاناضول