اعتقال القياديان في حزب الأمة السوداني و تجمع المهنيين الصادق المهدي و إسماعيل التاج

تم نشره الثلاثاء 26 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 10:46 مساءً
اعتقال القياديان في حزب الأمة السوداني و تجمع المهنيين الصادق المهدي و إسماعيل التاج
صديق الصادق المهدي

المدينة نيوز :- اعتقلت قوات الأمن السودانية، مساء الثلاثاء، القيادي في حزب الأمة السوداني صديق الصادق المهدي .

و اكدت مصادر عائلية اعتقال صديق الصادق المهدي من منزله اليوم الثلاثاء .

وأعلن حزب الأمة رفضه للانقلاب العسكري في السودان.

و قال مصدر اخر ان قوة أمنية اقتادت القيادي في تجمع المهنيين السودانيين إسماعيل التاج إلى جهة غير معلومة .

واضاف مصدر ان قوة أمنية اعتقلت فائز السليك المستشار السابق لرئيس الوزراء السوداني حمدوك .

و كانت مصادر عسكرية ذكرت الثلاثاء أن رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك عاد إلى منزله في الخرطوم مساء اليوم، حسبما ذكرت "فرانس برس".

وكان رئيس مجلس السيادة السوداني عبدالفتاح البرهان، كشف في وقت سابق عن مكان تواجد حمدوك، بعد أنباء عن اعتقاله واقتياده إلى مكان مجهول، قائلا: "حمدوك ضيفًا في منزلي وليس معتقلا وسيعود لبيته بعد هدوء الأمور، نقدم الشكر له على الفترة الماضية كرئيس للحكومة".

وتجددت الاحتجاجات الثلاثاء، الرافضة للخطوات الأخيرة التي أعلنها قائد الجيش السوداني، وخرج متظاهرون في عدة مدن سودانية بينها الخرطوم.

ووضعت الشرطة السودانية حواجز حديدية محيطة بعدد من المنشآت والمؤسسات في الخرطوم.

وذكر شهود عيان أن الشرطة السودانية أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في عدة مناطق.

وكالات