قوات أمريكية خاصة في جيبوتي و3 سفن حربية تتأهب لعملية إجلاء محتملة من إثيوبيا

تم نشره الثلاثاء 23rd تشرين الثّاني / نوفمبر 2021 05:03 مساءً
قوات أمريكية خاصة في جيبوتي و3 سفن حربية تتأهب لعملية إجلاء محتملة من إثيوبيا
عناصر من الجيش الأمريكي في جيبوتي (صورة أرشيفية)

المدينة نيوز :- نقلت شبكة "سي إن إن" عن مسؤول عسكري ومصدرين مطلعين آخرين، أن الجيش الأمريكي نشر قوات عمليات خاصة في جيبوتي لتقديم المساعدة لسفارة البلاد في إثيوبيا، إذا تدهور الوضع هناك.

وأشارت CNN إلى أن تحريك بعض عناصر قوات الصاعقة البرية من الكتيبة 1/75، يؤكد شعور الولايات المتحدة بقلق متزايد بشأن تدهور الوضع الأمني ​​مع تقدم الجماعات المسلحة المتحالفة ضد الحكومة الإثيوبية جنوبا نحو العاصمة أديس أبابا.

وفي ما وصفه بأنه "تخطيط حكيم"، قال مسؤول دفاعي مطلع على الأمور إن 3 سفن حربية برمائية متمركزة في الشرق الأوسط هي "يو إس إس إسكس"، و"يو إس إس بورتلاند"، و"يو إس إس بيرل هاربور"، باتت على أهبة الاستعداد لتقديم الدعم لعمليات الإجلاء إذا أصبح ذلك ضروريا.

وأضاف المسؤول أنه في هذه المرحلة لا تتوقع الولايات المتحدة إجلاء واسع النطاق للأمريكيين من إثيوبيا، لكن هناك قلقا متزايدا بشأن أن حتى عددا صغيرا منهم قد لا يتمكن من الوصول إلى المطار والمغادرة باستخدام الرحلات التجارية.

وبدورها اعلنت الخارجية الأمريكية أنه لا تزال فرصة صغيرة لإنهاء القتال في إثيوبيا .

واضافت اننا على علم باعتقال مواطنين أمريكيين في إثيوبيا ونسعى للوصول إليهم .

واشارت انه لا توجد أي خطط لإرسال طائرات عسكرية أمريكية إلى إثيوبيا لتسهيل عملية الإجلاء .

واضافن اننا نركز على وقف القتال ووصول المساعدات وإنهاء انتهاكات حقوق الإنسان في إثيوبيا .

وقبل أيام أوصى البيت الأبيض الأمريكيين بمغادرة إثيوبيا في أسرع وقت ممكن، وسط مخاوف متزايدة في ظل احتدام الصراع المسلح في البلد.

وجددت السفارة الأمريكية لدى إثيوبيا في بيان لها اليوم الثلاثاء تحذير المواطنين الأمريكيين من هجوم إرهابي محتمل بالعاصمة أديس أبابا وأجزاء أخرى من البلاد.

وأشار البيان إلى أن "الإرهابيين قد يهاجمون دون سابق إنذار، مستهدفين المنشآت الدبلوماسية والمواقع السياحية ومراكز النقل والأسواق ومراكز التسوق والشركات الأجنبية والمطاعم والمنتجعات والمرافق الحكومية المحلية والأماكن العامة الأخرى".

وأعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أمس الاثنين أنه سيتوجه إلى ساحة القتال ليقود المعارك ضد "جبهة تحرير تيغراي"، التي باتت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ مشارف أديس أبابا.

المصدر: CNN



اليابان تعلن تسجيل أول إصابة بمتحور أوميكرون