ما قصة نشأت مجد النور مدّعي النبوة وهل هو مريض نفسي أم ممثل كوميدي؟

تم نشره الخميس 20 كانون الثّاني / يناير 2022 08:07 مساءً
ما قصة نشأت مجد النور مدّعي النبوة وهل هو مريض نفسي أم ممثل كوميدي؟
نشأت مجد

المدينة نيوز :- بعدما ازدحمت الشاشات اللبنانية ليلة رأس السنة بحضور المنجّمين والفلكيين الذين أكثروا من توقعاتهم لهذه السنة، برزت ظاهرة جديدة في لبنان من خلال إطلالة شخص يدّعي النبوة وأنه مرسل من السماء إلى جميع الناس ويتخذ لنفسه إسم نشأت مجد النور. واللافت أن هذا الشخص يظهر بصحبة خبيرة الفلك كارمن شماس ويحمل بيده عصا يزعم أنها تشفي المرضى ويرسم على جبينه أشكالاً غير مفهومة.

وكتب نشأت على حسابه “أول عشرة أشخاص يؤمنون بي سأضمن لهم الجنة. أنا رسول السماء نوري فاض الأرض”.

وقد استدعى ظهور نشأت الكثير من السخرية، وخصّص له الإعلامي هشام حداد في برنامجه “لهون وبس” على شاشة LBCI مساحة كبيرة من التعليقات الساخرة بعدما توعّده نشأت بالانتقام إذا استمر بالسخرية منه حيث استهجن حداد أقواله ومزاعمه وشبّه العصا التي يمسك بها بـ”رأس الأرجيلة”.

كذلك فقد هدّد نشأت بعض المصريين أيضاً بحدوث هزات أرضية إذا لم يتغيّروا ويتوقفوا عن أكل لحوم الحيوانات.

وقبل تفاقم هذه الظاهرة، تقدّمت دار الفتوى بناء لتوجيهات مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان بإخبار إلى النيابة العامة التمييزية ضد نشأت منذر الذي كما ورد في إخبار أمين الفتوى الشيخ أمين الكردي “يدّعي زوراً وبهتاناً أنه رسول مرسل من السماء صاحب رسالة سماوية”.

وطلب الكردي من النيابة العامة التمييزية “اتخاذ الإجراء القانوني اللازم بحق نشأت منذر وكل من يظهره التحقيق، سنداً لأحكام المادتين 317 و474 من قانون العقوبات”.

وتنص المادة 317 على أن “كل عمل وكل كتابة وكل خطاب يقصد منها أو ينتج عنها إثارة النعرات المذهبية أو العنصرية أو الحض على النزاع بين الطوائف ومختلف عناصر الأمة يعاقب عليها بالحبس من سنة إلى ثلاث سنوات وبالغرامة من مئة إلى ثمانمئة ألف ليرة”.

وتنص المادة 474 عقوبات على ما حرفيته “من أقدم على تحقير الشعائر الدينية التي تمارس علانية أو حثّ على الإزدراء بإحدى تلك الشعائر عوقب بالحبس من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات”.

وعلم أن مشيخة عقل طائفة الموحدين الدروز قد تصدر بيان استنكار حول حالة نشأت منذر المسيئة الذي تبيّن أنه درزي من منطقة حاصبيا. ويتجه عموم أهالي منذر إلى التبرؤ منه.

وبحسب البعض فإن هذا الشخص مريض وبحاجة إلى علاج نفسي بدلاً من الإدعاء عليه، فيما البعض الآخر من معارفه يقول إن نشأت الذي سافر إلى الخارج وعاد إلى لبنان هو شخص يحب التمثيل، وادعاؤه النبوة هي إحدى مسرحياته الكوميدية.



مواضيع ساخنة اخرى