اخر تطورات الحرب الروسية الاوكرانية.. الكرملين: اتصال هاتفي بين بوتين ورئيسي

تم نشره الأربعاء 08 حزيران / يونيو 2022 04:54 مساءً
اخر تطورات الحرب الروسية الاوكرانية.. الكرملين: اتصال هاتفي بين بوتين ورئيسي
بوتين ورئيسي

المدينة نيوز :- أفاد الكرملين اليوم الأربعاء بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أجرى محادثة هاتفية مع نظيره الإيراني إبراهيم رئيسي.

وقال الكرملين في بيان له إن بوتين أعرب لرئيسي عن تعازيه في حادث السكة الحديد الذي وقع صباح اليوم في إيران وأودى بحياة أرواح بشرية.

وأضاف البيان أن الزعيمين بحثا أهم قضايا التعاون الثنائي، حيث أعربا عن تقديرهما العالي لمستوى العلاقات الروسية الإيرانية والسعي المتبادل لمواصلة تطويرها، بما يشمل تنفيذ المشاريع المشتركة في المجالين التجاري والاقتصادي.

وفيما يخص الوضع حول برنامج إيران النووي، أكد الطرفان ضرورة استمرار الجهود الدبلوماسية من أجل التوصل إلى اتفاق نهائي من شأنه أن يضمن الحفاظ على اتفاق إيران النووي وتنفيذ هذا الاتفاق وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 الذي اعتمده، بشكل كامل.

وأشار البيان إلى أن بوتين ورئيسي تطرقا أيضا إلى قضايا ضمان الاستقرار والأمن الإقليميين، حيث تم التأكيد مجددا على الالتزام بمواصلة العمل في إطار "عملية أستانا" لدعم التسوية السورية.

دونيتسك: منطقة مقر الحكومة تتعرض لقصف مدفعي أوكراني

أفادت بعثة جمهورية دونيتسك في لجنة مراقبة وقف إطلاق النار بأن القوات الأوكرانية أطلقت النار على وسط مدينة دونيتسك.

وجاء في بيان صدر عن البعثة ونشر في صفحتها على "تلغرام": "في الساعة 2:40 بعد الظهر تعرض مركز مدينة دونيتسك (وخاصة منطقة مقر الحكومة وساحة لينين) مرة أخرى للقصف المدفعي المكثف.

من جانبها نقلت وكالة "نوفوستي" عن مراسلها أن انفجارا قويا وقع في وسط دونيتسك.

وأعلنت بعثة جمهورية جمهورية دونيتسك في لجنة المراقبة على وقف إطلاق النار في وقت سابق من هذا اليوم أن القوات الأوكرانية قصفت مدينة دونيتسك 3 مرات. وفتحت القوات الأوكرانية النار على أحياء كويبيشيفسكي ولينينسكي وبيتروفسكي بالمدينة باستخدام القذائف من عيار 122 و 155 ملم. وأفادت وسائل إعلام محلية بإلحاق أضرار بمبنى روضة للأطفال أثناء القصف. كما تعرض مطار دونيتسك لإطلاق نار، وأطلقت القوات الأوكرانية 15 قذيفة من عيار 125 ملم من دبابة.

زاخاروفا: روسيا سترد بشكل مناسب إذا لم تتوقف الولايات المتحدة عن مضايقة الإعلام الروسي

لفتت موسكو انتباه الجانب الأمريكي إلى اضطهاد وسائل الإعلام الروسية في الولايات المتحدة الأمريكية، وأعلنت عن نيتها الرد بشكل متناسب إذا ما استمر الوضع على هذا النحو في واشنطن.

جاء ذلك في البيان الصحفي للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، حيث أشارت إلى نقل هذه المعلومات إلى الوجهة، دون "الاستماع إلى مقترحات بناءة من جانب الجانب الأمريكي".

وتابعت زاخاروفا: "لقد حان الوقت. وإذا لم تتوقف الجهة التي تقف وراء هذه الاضطهادات، الخارجية الأمريكية، واشنطن بشكل عام، البيت الأبيض، أو في أي مكان يمارسونها فيه، عن محاولات تدمير وسائل الإعلام الروسية واضطهاد الصحفيين الروس، فسوف نتصرف، بطبيعة الحال، بشكل متناسب".

 

وأضافت أن الصحفيين الروس في الولايات المتحدة الأمريكية يواجهون ظروف عمل لا تطاق، والجانب الأمريكي يرفض إصدار تأشيرات لهم. وشددت على أن "تأشيرات الفئات المقابلة لعملهم لا تصدر، وبدونها لا يمكن إصدار اعتماداتهم الصحفية، ولا تمدد".

 

ووفقا لها، فربما تحل السلطات الأمريكية بعض قضايا التأشيرات العالقة للصحفيين الذين تعتبرهم واشنطن "صحيحين وضروريين"، مضيفة: "إلا أنه في الغالب يواجه الصحفيون الروس مع الأسف صعوبات هائلة في الحصول على التأشيرات الأمريكية وتجديدها".

 

وأضافت: "إذا لم تقم الولايات المتحدة الأمريكية بإلغاء حظر حسابات الصحفيين الروس، فسيتم اتخاذ إجراءات مماثلة ضد الصحفيين الأمريكيين في روسيا".

 

وذكرت الدبلوماسية أن تصرفات سلطات لاتفيا فيما يتعلق بحظر بث القنوات التلفزيونية الروسية في البلاد بمثابة إبادة جماعية لوسائل الإعلام. وقالت: "إن السلطات في لاتفيا تبتكر المزيد والمزيد من الطرق المعقدة لتعقيم فضاء المعلومات لديها من كل ما يتعلق بروسيا واللغة الروسية أو أي وجهة نظر بديلة".

بيسكوف يدعو إلى عدم المبالغة في تقدير أهمية احتياطيات الحبوب الأوكرانية

دعا دميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية إلى عدم المبالغة في أهمية احتياطيات الحبوب الأوكرانية من جهة تأثيرها على الأسواق الدولية.

ولفت بيسكوف أيضا في تصريح الصحفيين اليوم الأربعاء إلى أن الوضع في أوكرانيا لم يتسبب في أزمة غذاء في العالم، فهناك "أقل بكثير" من الحبوب في البلاد مما يقولون في كييف.

 

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية: "أولا، على حد علمنا، هذه الحبوب أقل بكثير مما يقول الأوكرانيون أنفسهم. ثانيا، ربما من غير الضروري المبالغة في أهمية احتياطيات الحبوب هذه من جهة التأثير على أسواق الحبوب الدولية. هي نسبة صغيرة جدا بحيث لا يكون لها تأثير كبير على تطور أزمة الغذاء التي بدأت بالفعل عالمية".

 

وشدد بيسكوف على أن "الأزمة الأوكرانية لم تكن هي التي تسببت أو حفزت أزمة الغذاء في العالم". وخلص إلى أن "هذا الأمر سبقته سلسلة بكاملها من الأحداث والأعمال الخاطئة للحكومات في جميع أنحاء العالم".

السفارة الروسية لدى واشنطن: نقل أنظمة المدفعية إلي كييف قد يؤدي إلى التصعيد

حذرت السفارة الروسية لدى واشنطن من أن نقل الولايات المتحدة لأنظمة المدفعية إلى أوكرانيا قد يؤدي إلى التصعيد.

وجاء في بيان نشر في صفحة السفارة على "تلغرام": "تظهر الإدارة عدم مسؤوليتها فيما يخص نقل أنظمة المدفعية بعيدة المدى إلى أوكرانيا. يتمثل الخطر الرئيسي في تصعيد النزاع إذا استخدمت القوات المسلحة الأوكرانية هذه الأنظمة لشن ضربات على الأراضي الروسية. هذا محفوف بعواقب لا يمكن التنبؤ بها".

 

وأضاف البيان أن واشنطن تتجاهل التهديد الواضح لوقوع الأسلحة الحديثة عالية الدقة في أيدي المتطرفين الأوكرانيين والإرهابيين والعصابات ليس في الأراضي الأوكرانية بل وخارجها.

 

وأكد أن النقل المكثف للأسلحة والمعدات العسكرية والذخيرة لنظام كييف يدل على تخلي الولايات المتحدة عن المبادئ الدولية لضبط النفس التي تروج لها عند نقل المنتجات العسكرية إلى مناطق الصراع". وتابعت: "هذه المعايير المزدوجة تقوض الثقة بواشنطن كمشارك في آليات مراقبة الصادرات المتعددة الأطراف".

 

ووصفت السفارة القرار الأمريكي لنقل 4 مروحيات من طراز "مي-17" الروسية الصنع إلى كييف بالانتهاك الصارخ من الجانب الأمريكي لالتزاماته تجاه موسكو، موضحة: "يتم هذا النقل بتجاوز الحكم الوارد في شهادة المستخدم النهائي الذي يتطلب موافقة خطية من روسيا".

 

وشددت السفارة الروسية على أن تجاهل الأحكام الدولية يلاحظ أيضا في توريد أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات المحمولة على الكتف من طراز "ستينغر" إلى كييف. وأشارت البعثة الدبلوماسية إلى أنه يتم بهذه الطريقة، انتهاك قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة والوثيقة بعنوان "عناصر مراقبة الصادرات على منظومات الدفاع الجوي المحمولة" ، "يهدفان بشكل مباشر إلى التقليل إلى أدنى حد من مخاطر وقوع هذه الفئة من الأسلحة في أيدي جهات فاعلة من غير الدول".

 

وشددت السفارة على أن "خطر نقل منظومات الدفاع الجوي المحمولة إلى دول" ثالثة "اعترف به الأمريكيون أنفسهم. وليس من قبيل المصادفة أن روسيا والولايات المتحدة قد توصلتا إلى اتفاق منذ سنوات عديدة بشأن تبادل المعلومات حول المبيعات الخارجية لمنظومات الدفاع الجوي المحمولة".

 

وقال رئيس مركز مراقبة الدفاع الوطني الروسي العقيد ميخائيل ميزينتسيف، سابقا، إن كييف كانت تقصف المناطق الحدودية لروسيا من مدافع هاوتزر التابعة لحلف الناتو والتي يفترض أنها منظومات "777 إم" الأمريكية.

مسؤول: منطقة زابوروجيه تستعد لإجراء استفتاء حول الانضمام إلى روسيا

أعلن عضو المجلس الرئيسي للإدارة المدنية العسكرية لمنطقة زابوروجيه، فلاديمير روغوف، أن الاستفتاء حول انضمام المنطقة إلى روسيا سيجري في العام الجاري، مضيفا أن التحضيرات له قد بدأت.

وقال روغوف في حديث لوكالة "نوفوستي": "تم اتخاذ قرار موحد لبدء الاستعدادات لإجراء استفتاء في منطقة زابوروجيه حول الانضمام إلى روسيا. وسيجرى الاستفتاء هذا العام. ستستغرق التحضيرات عدة أشهر. وستعرض صياغة الأسئلة للاستفتاء القادم في المستقبل القريب. ترغب الأغلبية الساحقة من سكان منطقتنا في العودة بسرعة إلى ميناء الأم الخاص بها وأن يصبحوا جزءا من روسيا الكبيرة".

 

وأضاف: "كلما أصبحنا روسيا مبكرا، ستتحسن حياتنا بشكل أسرع. لن نتمكن من تحقيق كامل إمكاناتنا: البشرية والصناعية والطبيعية إلا في الأسرة الروسية الواحدة. روسيا هي أرض الفرص".

 

ووضعت القوات الروسية خلال العملية الخاصة سيطرتها على منطقة خيرسون وجزء آزوف لمنطقة زابوروجيه في جنوب أوكرانيا. وتم في هذه المناطق إنشاء الإدارات المدنية العسكرية، كما بدأ بث القنوات والإذاعات الروسية ويتم استعادة الاتصالات التجارية مع شبه جزيرة القرم. وأعلنت المناطق المحررة عن خططها للانضمام إلى روسيا.

مصدر: أنظمة الدفاع الجوي أسقطت 3 صواريخ "توتشكا أو" في ضواحي خيرسون

أفاد مصدر في هيئات الأمن الروسية بأن الأنظمة الروسية للدفاع الجوي دمرت ليلة الأربعاء في ضواحي مدينة خيرسون 3 صواريخ تكتيكية أوكرانية من طراز "توتشكا-أو".

ونقلت وكالة "نوفوستي" عن المصدر قوله: "في الليلة الماضية أسقطت الأنظمة الروسية للدفاع الجوي على مشارف مدينة خيرسون 3 صواريخ من طراز "توتشكا أو" أطلقها القوميون الأوكرانيون باتجاه المدينة".

 

وقد أسفر القصف المتكرر للمناطق السكنية باستخدام هذه الصواريخ في السابق عن وقوع العديد من الضحايا، ولا سيما في مدينة دونيتسك.

الدفاع الروسية: القوات الأوكرانية في دونباس تتكبد خسائر كبيرة

أكدت وزارة الدفاع الروسية اليوم الأربعاء أن مجموعة القوات الأوكرانية في دونباس تتكبد خسائر ملموسة في الأفراد والأسلحة والعتاد العسكري.

وقال المتحدث باسم الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف في إفادة صباحية إنه خلال ثلاثة أيام من معارك تحرير مدينة سفيتوغورسك في جمهورية دونيتسك الشعبية وحدها، بلغت خسائر القوات الأوكرانية أكثر من 300 عنصر للفصائل القومية، و6 دبابات و15 عربة قتالية مدرعة من مختلف الأنواع و36 قطعة من المدفعية الميدانية ومدافع الهاون، و4 راجمات صواريخ "غراد" وأكثر من 20 مركبة.

وذكر كوناشينكوف أن صواريخ عالية الدقة أطلقت من الجو أصابت مصنعا للمدرعات في مقاطعة خاركوف جرت فيه أعمال إصلاح وترميم الدبابات والعربات المدرعة الأخرى للقوات الأوكرانية.

 

وتابع أن صواريخ عالية الدقة أطلقت من الجو استهدفت أيضا موقعين للقيادة، و13 منطقة تجمع للقوات والمعدات العسكرية، وبطارية من راجمات صواريخ "أواغان" في خاركوف، كما تم تدمير 4 مستودعات للأسلحة والذخيرة في خاركوف، ودونيتسك ولوغانسك، إضاف إلى مستودع للوقود في خاركوف أيضا.

 

وضرب الطيران الروسي خلال اليوم الماضي 63 منطقة تجمع للقوات والمعدات، ما أدى إلى القضاء على أكثر من 160 عنصرا من الفصائل القومية، وتدمير قيادة للواء الميكانيكي 14 للقوات الأوكرانية، و8 دبابات، وراجمتي صواريخ من طراز "غراد"، وبطارية مدفعية، ومحطة للحرب الإلكترونية، و13 مركبة مختلفة الأغراض.

وأسقطت الدفاعات الجوية الروسية طائرتين أوكرانيتين من طراز MiG-29 ومروحية من طراز Mi-8 في نيكولايف، فضلا عن تدمير 11 طائرة بدون طيار في دونيتسك وخاركوف، كما تم اعتراض 3 صواريخ من منظومة "توتشكا-أو" و5 قذائف من راجمات صواريخ "سميرتش" في خيرسون.

 

واستهدفت القوات الصاروخية والمدفعية 68 موقعا للقيادة، و172 موقعا لإطلاق نيران المدفعية، بالإضافة إلى 261 منطقة تجمع للقوات والمعدات العسكرية الأوكرانية، ما أسفر عن مقتل أكثر من 320 عنصرا من الفصائل القومية، وتدمير 4 مستودعات ذخيرة، و9 عربات مدرعة، و3 راجمات صواريخ "غراد"، و15 قطعة من المدفعية الميدانية ومدافع الهاون، بالإضافة إلى عربات قتالية تابعة لمنظومات صواريخ امضادة للطائرات Buk-M1 وOSA-AKM.

 

ووصلت حصيلة الأسلحة والمعدات الأوكرانية المدمرة منذ بداية العملية العسكرية الخاصة إلى 192 طائرة، و130 مروحية، و1150 طائرة بدون طيار، و335 منظومة صواريخ مضادة للطائرات، و3459 دبابة ومدرعة أخرى، و489 راجمة صواريخ، و1822 قطعة من المدفعية الميدانية ومدافع الهاون، و3488 مركبة عسكرية خاصة.

بيسكوف: لندن لم تتوجه إلى موسكو بطلب المساعدة في تبادل المرتزقين البريطانيين

أعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف أن لندن لم تتوجه إلى موسكو بطلب المساعدة في تبادل المرتزقين البريطانيين اللذين استسلما في ماريوبول.

وردا على سؤال صحفي عما إذا كان من الممكن اعتبار محاولة استئناف الحكم على أنها اعتراف لندن بسيادة جمهورية دونيتسك الشعبية، أشار بيسكوف إلى أن "من الممكن طرح السؤال بمثل هذه الصورة".

 

وردا على سؤال صحفي عما إذا كانت هناك محاولات من جانب السلطات البريطانية لتسوية هذه المسألة مع موسكو، أجاب: "لا، لم يكن هناك شيء مماثل".

 

واستسلم البريطانيان شون بينر وإيدن أسلين في مدينة ماريوبول في منتصف أبريل الماضي. وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف آنذاك أن المرتزقة القادمين إلى أوكرانيا لا يعدون مقاتلين وأن أفضل ما ينتظرهم هو السجن لمدة طويلة"، وذلك يتفق مع القانون الإنساني الدولي.

 

وأعلنت النيابة العامة لجمهورية دونيتسك الشعبية في نهاية الأسبوع الماضي عن انتهاء أعمال التحقيق وإحالة القضية بحق البريطاني إيدن أسلين إلى المحكمة. ويمكن أن يواجه أسلين عقوبة الإعدام.

 

من جانبه أعلن نائب رئيس الوزراء البريطاني، دومينيك راب، أمس الثلاثاء، أن حكومة بلاده تنوي الطعن في القضية الجنائية بحق أسلين.

 

وذكرت إيلينا شيشكينا، رئيسة لجنة التشريع الجنائي والإداري للمجلس الشعبي لجمهورية دونيتسك، سابقا، أن المرتزقة الأجانب الذين شاركوا في الأعمال القتالية في دونباس إلى جانب القوات الأوكرانية لا يمكن تبادلهم.

السفير الروسي لدى واشنطن: تلقيت رسالة لإدانة بوتين وخيانة وطني

في واقعة وصفها بأنها ابتزاز، كشف أناتولي أنطونوف، السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أنه تلقى رسالة تدعوه إلى اتخاذ موقف معارض لسلطات بلاده.

وروى رئيس البعثة الدبلوماسية الروسية لدى الولايات المتحدة على شاشة القناة التلفزيونية الروسية الأولى أنه تلقى رسالة حملت مقترحا بإدانة تصرفات الرئيس الروسي.

 

وذكر أنطونوف في معرض سرده للحادثة: "وإذا أنا فعلت ذلك، فقد عرضوا علي الاتصال بمكتب النائب الأول لوزير الخارجية ويندي شيرمان"، مفيدا بأن السفارة طلبت كتابيا من وزارة الخارجية الأمريكية تفسيرا "ماذا يعني هذا الأمر".

 

وكشف السفير الروسي أن بطاقات توزع قرب السفارة الروسية في واشنطن يزعم أنها تحمل أرقاما للاتصال بمكتب التحقيقات الفيدرالي وهي تعرض التحدث مع ضباط الاستخبارات. علاوة على ذلك، ظهرت مقالات في وسائل الإعلام الأمريكية تدعو العسكريين والدبلوماسيين الروس إلى خيانة وطنهم.

 

وأكد رئيس البعثة الدبلوماسية الروسية في واشنطن رفضه "الشديد لمثل هذه السياسة ومثل هذا النوع من التعامل مع الدبلوماسيين الروس".

 

وكان أنطونوف قد صرح في وقت سابق بأن أجهزة الاستخبارات الأمريكية تحاول استمالة العاملين في وسائل الإعلام الروسية إلى التعاون معها.

 

وكتب السفير الروسي على حساب البعثة الدبلوماسية الروسي في موقع "تلغرام" مفيدا بأن "الصحفيين الروس الذين يتم إرسالهم إلى الولايات المتحدة يتعرضون للمضايقة. يواجهون حظرا مباشرا على البث على الأراضي الأمريكية. لديهم وصول محدود إلى النشاطات الرسمية. عملية الحصول على تأشيرات العمل معقدة. يتم حظر الحسابات المصرفية. أجهزة الاستخبارات الأمريكية تتقرب من العاملين في وسائل إعلامنا، محرضة إياهم على التعاون".

 

كما ذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بأن عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي قاموا بـ"محاولات تقرب" من رئيس مكتب مراسلي إحدى وسائل الإعلام الروسية من أجل استمالته إلى "التعاون"، في حين تواصل الولايات المتحدة فرض قيود جديدة على الصحفيين بهدف ترهيبهم وإجبارهم على المغادرة.

"بلومبرغ": الولايات المتحدة قررت تقليل اعتمادها على اليورانيوم الروسي

كتبت وكالة أنباء "بلومبرغ" تقول إن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تعمل على إقناع الكونغرس بدعم خطة لشراء اليورانيوم المخصب مباشرة من المنتجين المحليين بمبلغ 4.3 مليار.

وبحسب الوكالة، مثل هذه الخطوة ضرورية لتقليل الاعتماد على استيراد الموارد الروسية، فيما يتخوف ممثلو وزارة الطاقة الأمريكية، من أن يؤدي وقف إمدادات اليورانيوم إلى انقطاع تشغيل المفاعلات النووية التجارية.

 

في نفس الوقت، سيسمح تنفيذ الخطة بإيجاد مشتر حكومي في الدولة، والذي بدوره سيحفز السوق المحلية. وبحسب الكاتب، بدأت أسهم شركات اليورانيوم بعد الإعلان عن الفكرة في الارتفاع.

 

وعلى الرغم من ذلك، لن يكون من السهل على واشنطن إطلاق صناعة اليورانيوم الخاصة بها، إذ لم يتبق سوى منشأة تخصيب تجارية واحدة في الولايات المتحدة هي مصنع يورينكو في نيو مكسيكو. وهذا التحالف بين الشركات ذاته مقسم بين ممثلي بريطانيا وهولندا وألمانيا، علاوة على ضرورة موافقة أعضاء الكونغرس على الخيار المقترح لتقليل الاعتماد على اليورانيوم الروسي.

 

يشار إلى أن الولايات المتحدة كانت امتنعت في مارس الماضي عن شراء النفط والغاز الطبيعي المسال والفحم من روسيا على خلفية العملية الخاصة في أوكرانيا.

المصدر: الكرملين + ار تي 



مواضيع ساخنة اخرى
وزير الزراعة  : لا يوجد سقوف لأسعار الأضاحي وزير الزراعة : لا يوجد سقوف لأسعار الأضاحي
توقيع اتفاقية نقل الغاز من مصر إلى لبنان عبر الأردن و سوريا توقيع اتفاقية نقل الغاز من مصر إلى لبنان عبر الأردن و سوريا
الجواز السفر الأردني ضمن قائمة الأغلى عالميا الجواز السفر الأردني ضمن قائمة الأغلى عالميا
السفير السعودي: زيارة ولي العهد للاردن تأكيد للروابط الاخوية بين القيادتين والشعبين السفير السعودي: زيارة ولي العهد للاردن تأكيد للروابط الاخوية بين القيادتين والشعبين
الفايز: أهمية بالغة لزيارة ولي العهد السعودي للأردن الفايز: أهمية بالغة لزيارة ولي العهد السعودي للأردن
طالبة  اردنية الأولى في الثانوية العامة بقطر - صورة طالبة اردنية الأولى في الثانوية العامة بقطر - صورة
طوقان : كيلوغرام من كعكة اليورانيوم يكافئ نحو 55 برميلا من النفط طوقان : كيلوغرام من كعكة اليورانيوم يكافئ نحو 55 برميلا من النفط
قرارات مجلس الوزراء ليوم الاحد قرارات مجلس الوزراء ليوم الاحد
جمعية المحافظة على القرآن الكريم تصدر بيانا جمعية المحافظة على القرآن الكريم تصدر بيانا
نظام لتنظيم العمل في مكاتب الإفتاء نظام لتنظيم العمل في مكاتب الإفتاء
نظام للحدِّ من المبالغة في فواتير العلاج لغير الأردنيين نظام للحدِّ من المبالغة في فواتير العلاج لغير الأردنيين
الملك يعقد لقاء ثلاثيا مع الرئيس المصري والعاهل البحريني في شرم الشيخ الملك يعقد لقاء ثلاثيا مع الرئيس المصري والعاهل البحريني في شرم الشيخ
الأمن : تعاملنا مع مشاجرة في إربد وألقينا القبض على عدد من أطراف المشاجرة الأمن : تعاملنا مع مشاجرة في إربد وألقينا القبض على عدد من أطراف المشاجرة
عقد اجرة محمد رمضان بحفل العقبة 250 الف دولار عقد اجرة محمد رمضان بحفل العقبة 250 الف دولار
وزير النقل: مستعدون لزيادة عدد الرحلات السياحية بالقطار في وادي رم وزير النقل: مستعدون لزيادة عدد الرحلات السياحية بالقطار في وادي رم
بدء تنفيذ إعادة تأهيل أجزاء متبقية من الطريق الصحراوي بدء تنفيذ إعادة تأهيل أجزاء متبقية من الطريق الصحراوي