عن تصريح المعشر الاخير بشأن تكلفة دعم الخبز

تم نشره الأحد 11 آب / أغسطس 2019 12:03 صباحاً
عن تصريح المعشر الاخير بشأن  تكلفة دعم الخبز
د.فطين البداد

استغرب مراقبون ومواطنون عبر مختلف وسائل التواصل والاعلام تصريحات اطلقها نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر ، قال فيها إن الحكومة " خسرت " من آلية دعم الخبز ..

وإذا دققنا بطبيعة هذا التصريح ومدلولاته فإنه لا بد ستنتابنا نوبة من الهستيريا والضحك معا ، ذلك أن رفع الدعم عن الخبز الذي تقرر بعد عشرات الحوارات واللقاءات جاء بذريعة أن الدعم يذهب الى غير مستحقيه ، ومن أجل ذلك فقد قررت الحكومة السابقة وبموافقة مجلس النواب على رفع الدعم عن الخبز نظير صرف بدل نقدي مقداره 27 دينارا سنويا لكل فرد من المنتفعين وممن تنطبق عليهم الشروط ، وهو ما جرى عليه الامر في فترة الحكومة التي رفعت الدعم ، وفي عهد هذه الحكومة التي أخرت صرف الدعم فترة زمنية ومن ثم اعادته بفعل الضغط الاعلامي .

المعشر يقول إن كلفة دعم الخبز بلغت 270 مليون دينار ، منها 170 مليون دينار جاءت كدعم مباشر للمنتفعين ، يضاف اليها كلفة فرق سعر القمح 100 مليون دينار .

واللافت ، أن المعشر يعترف بأن كلفة الدعم كانت قبل تحرير اسعار الخبز حوالي 100 مليون دينار .. اي ان الحكومة التي حررت اسعار الخبز بضغط من صندوق النقد وبهدف التوفير اكتشفت - فجأة - بأن هذه " الصفقة " خاسرة ..

هكذا تدار الامور في الاردن من قبل حكومات أقل ما يمكن ان يقال عنها بأنها تضحك على لحى الاردنيين ، فلو راجع القارئ الكريم قناة المدينة نيوز على اليوتيوب ،على سبيل المثال لا الحصر ، لوجد تسجيلات بالجملة ولقاءات مع وزراء ونواب ومسؤولين ولجان نيابية تتحدث عن مبررات رفع الدعم عبر نقاشات ساخنة جرت بشأن ذلك خلال فترة حكومة السيد الملقي ، ليجيء الآن الدكتور المعشر ويقول بأن " التجارة كانت خاسرة " .

الاردنيون من يصدقون ؟؟ وكيف تدار مثل هذه الملفات بكل هذا الاستهتار بعقول ومشاعر ولقمة خبز الغلابى من الفقراء والمستحقين ..

اختم بالقول :

هل تصريحات المعشر هي مقدمة لالغاء الدعم من اساسه كما حدث مع المحروقات ..؟؟ .

كل عام والجميع بخير .

د.فطين البداد