الأخضر السعودى والحلم الكبير فى طوكيو .

تم نشره الأحد 29 أيلول / سبتمبر 2019 02:13 مساءً
الأخضر السعودى والحلم الكبير فى طوكيو .

المدينة نيوز:- تستعد كل الدول العربية على قدم وساق لألمبياد طوكيو الحدث الكبير والاحتفالية الرياضية العالمية والكرنفال العالمى الكبير ويتوقع الجميع أن يبدع اليابانيون فى احتفال إسطورى عالمى يتفوقون به على الجميع .موعدنا اقترب وأشهر قليلة جداوتحديدا فى 24 يوليو 2020 ينطلق الحدث وينتهى 9 أغسطس يوم الأحد ..وحديثنا اليوم عن السعودية الدولة العربية الكبيرة رياضيا وهذه المرة لن تفوت السعودية الفرصة دون التتويج بالميداليات .ذهب وفضة وبرونز .فى أكبر المحافل الرياضية العالمية ..والأخضر السعودى له 11 مشاركة فى الألمبياد حيث شاركت السعودية فى أول مشاركة فى عام 1972 فى ميونيخ ..وكان تمثيلا مشرفا فقط ودام الحال فى دورات 1976 و1980 و 1984 و1988 و 1992 1996 .فى مشاركات شرفية كانت السعودية ما زالت تتابع المشهد الرياضى العالمى وتستعد للظهور العالمى وحصد الميداليات .كان السعوديون فى كل أنحاء السعودية وكل العرب أيضا ..ينتظرون ظهور الخضر حتى حانت اللحظة الحاسمة لحظات التتويج وتحديدا فى ألمبياد 2000 فى سيدنى والفضية لهادى صوغان فى 400 متر حواجز والبررونزية لخالد العيد فى ركوب الخيل .وتمر بطولة 2004 بيضاء دون تتويج وأيضا بطولة 2008 حتى يحصل المنتخب السعودى على البرونزية فى ركوب للخيل للمنتخب السعودى المكون من (عبدالله بن متعب ورمزى الدهامى وكمال باحمدان .وعبدالله الشربتلى ) ولا يمكن أن ننسى ذهبية أسامة الشنقيطى التاريخية فى الألعاب البارلمبية (ذوى الاحتياجات الخاصة ) عام 2008 ..وهان نحن ننتظر السعودية والأخضر السعودى فى حلم جديد على منصة تتويج الذهب ولما لا فالشعب السعودى من حقه أن يفرح بمياليات ذهبية أولمبية وفضية وبرونزية ..خاصة والسعودية متفوقة رياضيا وتستطيع الذهاب بعيدا فى ألعاب مثل (ألعاب القوى ) وهى ألعاب فيها ميداليات كثيرة ..
ننتظر تمثيلا رائعل وتتويجا من السعودية لا نريد مقولة التمثيل المشرف التى لا تسمن ولا تغنى من جوع كأننا كتب علينا العرب أن نسعى للتمثيل المشرف ..فى تاريخ الألعاب الأولمبية بينما غيرنا يحصد الذهب والفضة والبرونز ..

الكاتب : احمد المالح 

 



مواضيع ساخنة اخرى