قصة مريض اردني توفي بسبب عدم وجود سرير

تم نشره الأحد 05 كانون الثّاني / يناير 2020 12:04 صباحاً
قصة مريض اردني توفي بسبب عدم وجود سرير
د.فطين البداد

استوقفتني قصة اردنية رواها نائب في البرلمان تحت القبة وبثتها القنوات التلفزيونية من خلال النقل المباشر الذي يغطي الجلسات في العادة :

يقول نائب من منطقة البقعة : إن مواطنا اردنيا توفي لعدم توفر سرير له في اي مستشفى حكومي .

القصة تتمحور حول مريض نقل الى قسم الطوارئ في احد المستشفيات الحكومية جراء آلام في الصدر ، ولكنه لم يتم ادخاله للمستشفى الذي تمت معاينته فيه لعدم توفر سرير .

الامر هنا طبيعي ، فقد لا يتوفر في المستشفى المذكور سرير للرجل ، وهو ما يعني نقله الى مستشفى حكومي آخر ، وهنا بدأت المفاجآت تترى :

فقد داخ ذووه السبع دوخات دون ان يجدوا السرير المفقود ، الامر الذي دفع النائب للاتصال بوزير الصحة الذي اتصل بدوره بالمستشفيات ، وكانت المفاجأة الاخرى ، أن المستفيات قالت للوزير : " لا يوجد سرير " ..

هنا ، لم يجد النائب المحترم ، وهو ابراهيم ابو السيد الا طريقة واحدة وهي تطبيق تعليمات رئيس الوزراء التي تقضي بتحويل اي اردني لا يتوفر له سرير في مستشفى حكومي الى مستشفى خاص ، وبالفعل ، طلب من الوزير تطبيق قرار رئيس الوزراء وتحويل المواطن المريض الى مستشفى خاص ، ليكون رد الوزير : " لا املك صلاحيات نقله الى مستشفى خاص " ولما ذكره بتعليمات رئيس الحكومة التي تغنت بها القنوات الرسمية عند صدورها ، كانت المفاجأة الأخطر : ان الاعفاء الممنوح للفقراء لا يشمل نقلهم لمستشفيات خاصة .

استمرت آلام الرجل 5 ايام بلياليها ، وبعد ذلك انتقل الى رحمته تعالى .

لا عزاء للفقراء .. اليس كذلك !.

د.فطين البداد