ايران تعدم طفلاً أحوازياً بسبب إرتدائه لباساً عربياً وتشجيعه الهلال السعودي

تم نشره الثلاثاء 09 شباط / فبراير 2016 03:50 مساءً
ايران تعدم طفلاً أحوازياً بسبب إرتدائه لباساً عربياً وتشجيعه الهلال السعودي
ياسر شليباوي

المدينة نيوز/خاص :- أعدمت دولة إيران قبل أيام الطفل الاحوازي ياسر شليباوي ، بتهمة تشجيعه نادي الهلال السعودي في مباراة جمعت الهلال بأحد الفرق الإيرانية في طهران.

ووفقاً للمحلل السياسي والباحث أمجد طه، الرئيس الاقليمي للمركز البريطاني لدراسات الشرق الأوسط ، فإن شليباوي تم إعدامه رمياً بالرصاص وذلك بعد قيامه بتشجيع نادي الهلال السعودي وإرتدائه الزي العربي ، ورفع لافتة كتب عليها " الهلال العربي أهلاً فيك في ديار الأهواز العربي".

وأضاف طه بأن الجماهير الإيرانية تخطط للإعتداء على الفرق الخليجية خلال مشاركتها في دوري أبطال آسيا النسخة الحالية ، ويتنقل فريق النصر الإماراتي الى ايران لمواجهة فريق سباهان اصفهان الإيراني ضمن منافسات دور المجموعات من البطولة .

ونفذ النظام الإيراني إعدامات سابقة بحق أطفال يبلغون 15 عاماً من قبل، وذلك وفقاً للجنة حقوق الطفل التابعة للأمم المتحدة في تقريرها الأخير .