منتدون يحتفلون باليوم العالمي للفلسفة

تم نشره الأربعاء 15 تشرين الثّاني / نوفمبر 2017 01:21 مساءً
منتدون يحتفلون باليوم العالمي للفلسفة
تعبيرية

المدينة نيوز:- اكد منتدون اهمية إعادة تدريس الفلسفة في المدارس ودمجها مع مناهج التعليم ما يساهم في تعزيز الفكر النقدي والابداعي الخلاق ويحارب الافكار المتطرفة.

وناقش المشاركون في الندوة التي عقدت بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة مساء امس الثلاثاء في مقر الجمعية الفلسفية الاردنية بعمان، قضية التعليم الفلسفي في الأردن في كافة مراحل التعليم ابتداء برياض الأطفال، مرورا بالتعليم الابتدائي والثانوي وانتهاء بالتعليم الجامعي.

وقُدمت في الندوة أوراق بحثية لكل من الباحثين الخبير التربوي الدكتور ذوقان عبيدات، والباحث في وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية الدكتور علي الخوالدة، وأستاذ الفلسفة والمنطق بجامعة اربد الاهلية الدكتور أسامة عايش.

والقى رئيس قسم الفلسفة بالجامعة الاردنية الدكتور توفيق شومر كلمة في مستهل الندوة التي أدارها امين سر الجمعية الباحث مجدي ممدوح، أشار فيها إلى تراجع التعليم الفلسفي في الأردن في الوقت الذي يشهد هذا التعليم تقدما وازدهارا في مختلف المجتمعات العالمية .

ولفت شومر إلى وجود خطة للجامعة الأردنية للنهوض بالتعليم الفلسفي من خلال فرض مادة فلسفية إجبارية على طلاب الجامعة الأردنية، معربا عن امله بأن يساعد ذلك على حضور الفلسفة في الفضاء العام خلال العامين المقبلين.

وقال الدكتور عبيدات إن العودة إلى تدريس الفلسفة في المدارس الأردنية يجب أن ينفذ بطرق غير تقليدية قائمة على تذويب مادة الفلسفة وتضمينها في المباحث المتفرقة كالرياضيات والعلوم والآداب بحيث يكون معلمو المباحث مهيئين لتعليم الطلاب طرق التفلسف من خلال فروع المعرفة المختلفة، داعيا إلى تدريس الفلسفة بالأسلوب الصادم القائم على استظهار المعلومات المعقدة .

ولفت الدكتور الخوالدة في ورقته إلى الواقع المتراجع للفلسفة في الوطن العربي، والتي كانت موضع نقد وتحليل من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" التي أشارت إلى أن الحضارة العربية الإسلامية كان لها تاريخ حافل في تدريس الفلسفة.

ورأى أن الطفل هو فيلسوف صغير ويجب علينا أن نمنح الطفل الفرصة لكي يعبر عن نزعته التساؤلية وتزويده بالآليات المناسبة لوضعها في إطار فلسفي عقلاني .

بدوره لفت الدكتور عايش إلى أهمية النمذجة العقلانية نحو مقاربة تداولية في فعل التفلسف، مشيرا إلى أنه وردت في القرآن الكريم مفردات التأمل والنظر ومشتقاتها ككناية عن فعل التفلسف وامعان العقل. وكان الباحث ممدوح أشار إلى أن إلغاء تعليم الفلسفة في مدارس الأردن تم على خلفية تصورات خاطئة حول تعارض الفلسفة مع الدين، مع أن الفلسفة في الحضارة العربية الإسلامية قد ترجمتها في العصر العباسي من أجل محاربة التيارات الإلحادية، وفي هذا الشيء الكثير من المفارفة.بترا



مواضيع ساخنة اخرى