إطلاق مشروع تطوير الاعتراف بمبادرة المستشفيات صديقة الطفل

تم نشره الأربعاء 14 آذار / مارس 2018 03:43 مساءً
إطلاق مشروع تطوير الاعتراف بمبادرة المستشفيات صديقة الطفل
وزارة الصحة

المدينة نيوز :- أطلقت وزارة الصحة واليونيسف ومجلس اعتماد المؤسسات الصحية، اليوم الأربعاء، مشروع تطوير نظام الاعتراف الخاص بمبادرة المستشفيات صديقة الطفل، بهدف تطبيق الممارسات التي تحمي وتعزز صحة المواليد الجدد وزيادة معدلات الرضاعة الطبيعية بالمملكة.

وقال أمين عام وزارة الصحة الدكتور ليل الفايز: ان المرحلة الأولى من المشروع ستطبق لغاية شهر حزيران 2019 في خمسة مستشفيات بعمان والمحافظات الأخرى، وستحصل المستشفيات التي تطبق المعايير بموجبها شهادة اعتراف كمستشفيات صديقة للطفل من مجلس اعتماد المؤسسات الصحية، وضمانا لإعادة التقييم بشكل منتظم وتطبيق نظام متابعة أكثر فعالية.

واضاف: ان مؤشرات الرضاعة الطبيعية تراجعت بالرغم من اهميتها، ويظهر آخر مسح للسكان والصحة الاسرية ان نسبة الاطفال دون ستة أشهر من العمر الذين تلقوا الرضاعة الطبيعية المطلقة انخفضت من 27 بالمائة عام 2002 الى 23 بالمائة عام 2012، وانخفضت نسبة الاطفال الذين ارضعوا في الساعة الاولى بعد الولادة من 40 – 19 بالمائة، وبلغ المتوسط الحسابي لمدة الرضاعة الطبيعية 12.5 شهر بعد ان كان 13.5 شهر,وفق بترا .

وتابع: يأتي اطلاق مشروع تطوير نظام الاعتراف الخاص بمبادرة المستشفيات الصديقة للطفل، وتأسيس نظام فعال للمتابعة وإعادة التقييم بشكل دوري، وتدريب المقيميّن، وتوسيع نطاق المبادرة لتشمل مستشفيات الخدمات الطبية الملكية والمستشفيات الجامعية ومستشفيات القطاع الخاص، لتشكل بمجملها خطوات مهمة على طريق تصحيح المسار الخاص بالمستشفيات صديقة الطفل.

وقال ممثل اليونيسف في الأردن روبرت جنكنز: يعتبر التشجيع على الرضاعة الطبيعية من أكثر الأساليب فعالية لإنقاذ حياة الأطفال وتمكينهم من الحصول على الدعم الغذائي اللازم خلال تلك الفترة المهمة من عمرهم، ولها فوائد كبيرة على صحة الطفل وتطوره العقلي.

وأشارت المدير التنفيذي لمجلس اعتماد المؤسسات الصحية سلمى جاعوني، إلى أن "هذا النموذج سيضفي الطابع المؤسسي على الامتثال لمعايير المستشفيات صديقة الطفل، ودعم الاستدامة والاستمرارية في تطبيق جميع الممارسات المطلوبة والملائمة للأطفال".

وكانت اليونيسف أطلقت في بداية العام الحالي حملة "فرصة للعيش لكل طفل" وهي حملة دولية تطالب بتوفير الحلول الصحية النوعية لكل أم ومولود جديد.