مطالبات بإقالة السيدة المنسوب لها تصريح " الأضاحي " والافتاء يرد عليها وشو بصير يا سمير يتصدر الترند في الاردن

تم نشره الخميس 22nd تمّوز / يوليو 2021 07:57 مساءً
مطالبات بإقالة السيدة المنسوب لها تصريح " الأضاحي " والافتاء يرد عليها وشو بصير يا سمير يتصدر الترند في الاردن
رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي

المدينة نيوز :- اصدرت احدى عضوات لجنة تطوير المنظومة السياسية  توضيحا حول ما نسب اليها بشان تعذيب الاضحية في العيد .

وأقرت السيدة المذكورة بانها لم تقصد الاساءة بعد ان كانت قد اثارت الرأي العام بما نسب اليها عن تعذيب الاضاحي في العيد حيث قالت بانها فهمت خطأ ولا تقصد ، وانها تحترم التعاليم الاسلامية .

وبعد ما قالته حول الاضاحي تصدرت هذه السيدة ترند تويتر في الاردن حيث طالب المغردون باقالتها بينما تصدر في المرتبه الثانية ترند يقول #شوبصيريا_سمير ، ويقصدون بهذا الهاشتاغ بان هناك عددا من اعضاء اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية التي يراسها رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي تسببوا بازمات كان اولها الاعلامي عريب الرنتاوي الذي استقال بعد مقالة له اثارت ضجة في الاردن,

وكما يبدو فان التوضيح الذي اصدرته السيدة المذكورة لم يهدئ الراي العام حتى الان ، مما دفع بالمغردين الى الاستمرار بالتعليق على ما يسمونه " تجاوزات " بعض الأعضاء وتسببهم بازمات في الاردن .
وكانت دائرة الافتاء اصدرت تصريحا بشأن ما نسي للسيدة المذكورة قالت فيه :

أكدت دائرة الإفتاء العام، أنه لا يجوز لمن لا يدرك المعاني السامية للأضحية، أن تقوده العاطفة الخادعة، والانسياق وراء المزاج الواهم، لإطلاق صوت نشاز يثير الفتنة في المجتمع بانتقاد شعيرة من شعائر الله لشبهة طرأت على ذهنه.

وأشارت الدائرة في بيان لها اليوم الخميس، إلى أن شعيرة الأضحية من شعائر الله العظيمة، التي تتضمن معاني التضحية في سبيل الله، وتعزيز قيم التكافل الاجتماعي، والتعاون بين الناس من خلال الحفاظ على النفس البشرية وإطعام الفقراء والمحتاجين ونشر المحبة بين الناس لقوله تعالى (لَن يَنَالَ اللَّهَ لُحُومُهَا وَلَا دِمَاؤُهَا وَلَكِن يَنَالُهُ التَّقْوَى مِنكُمْ) .

وأوضحت، أن الإسلام هو دين الرحمة والرفق اللذين أوجبهما الله تعالى ونبيه الكريم في التعامل مع جميع عناصر الحياة، فقال صلى الله عليه وسلم " إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القِتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذِّبحة، وليُحدَّ أحدكم شفرته، وليرح ذبيحته" صحيح مسلم.

وأكد البيان، أن الله سبحانه وتعالى الذي شرع الأضحية هو الرحمن الرحيم، فلا أحد أرحم منه سبحانه بخلقه، وهو سبحانه الحكيم العليم، فلا يجوز لأحد التعدي على أحكامه والخوض فيها دون علم (وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلَا هُدًى وَلَا كِتَابٍ مُّنِيرٍ).

ولفتت الدائرة في بيانها، أن ما يقوم به بعض من يذبح الأضاحي دون مراعاة لقواعد الرفق والرحمة عند ذبح الأضاحي مخالف لهدي النبي صلى الله عليه وسلم وسنته، ومخالف لقواعد عظيم شعائر الله تعالى، لقوله تعالى : (ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ).

 



مواضيع ساخنة اخرى