راب: تقييم المخابرات كان يتوقع صمود كابول حتى نهاية العام

تم نشره الخميس 02nd أيلول / سبتمبر 2021 08:51 صباحاً
راب: تقييم المخابرات كان يتوقع صمود كابول حتى نهاية العام
وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب

المدينة نيوز :- قال وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، إن تقييم المخابرات أشار إلى أن كابول لن تسقط هذا العام على الأرجح، ودافع عن انسحاب بريطانيا من أفغانستان بعد سيطرة حركة طالبان على معظم أنحاء البلاد بأسرع مما كان متوقعا.

وصرح راب في جلسة طارئة عقدتها لجنة الشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني: "الافتراض المحوري كان أنه مع انسحاب القوات بحلول نهاية آب/ أغسطس، فسوف نشهد تدهورا حثيثا من هذه النقطة، وأنه من غير المرجح أن تسقط كابول هذا العام".

وأضاف: "هذا لا يعني أنه لم يكن لدينا تخطيط احتياطي أو خطة خروج أو اختبار للافتراضات الأخرى، وللتوضيح، هذا أمر تمت مشاركته على نطاق واسع بين دول حلف شمال الأطلسي".

وأشار إلى أن حكومة بلاده ليست متأكدة من أنها تعرف عدد الأشخاص المؤهلين للقدوم إلى المملكة المتحدة من الذين بقوا في أفغانستان.

وأضاف أنه تم إجلاء نحو 15 ألف شخص منذ سقوط البلاد في أيدي طالبان.

وقال، مخاطبا أعضاء البرلمان، إنه سيغادر إلى المنطقة في وقت لاحق؛ لإجراء محادثات بشأن أولئك الذين تخلفوا عن الركب.

واعترف الوزير بأن بلاده "بُوغتت" بسرعة سقوط كابل، إذ إن التقييم الاستخباري كان يتوقع أن تصمد حتى نهاية العام.

تأتي هذه التصريحات في وقت تجري فيه المملكة المتحدة محادثات مع حركة طالبان؛ لتأمين ممر آمن لإخراج عدد من المواطنين البريطانيين والأفغان الذين ما زالوا في أفغانستان.

عربي21