الانتهاء من إعداد الخطة المرورية المقترحة لمدينة عجلون

تم نشره الأحد 26 أيلول / سبتمبر 2021 08:29 مساءً
الانتهاء من إعداد الخطة المرورية المقترحة لمدينة عجلون
مبنى بلدية عجلون

المدينة نيوز :- أعدت بلدية عجلون الكبرى خطة مرورية لتنظيم حركة السير داخل مدينة عجلون التي تعاني من اختناقات مرورية خاصة بوسط المدينة.
وأكد نائب محافظ عجلون رئيس لجنة البلدية الدكتور علي اللوزي لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، اليوم الأحد، أهمية إيجاد الحل الأمثل للفوضى المرورية وسط المدينة لما تسببه من إرباك للمواطنين والزوار وهدر لوقتهم وجهدهم.
وأضاف اللوزي أن لجانا جرى تشكيلها من الجهات المعنية أجرت مسحا ميدانيا لتحديد اتجاهات السير في وسط عجلون التجاري ووضع الشواخص المرورية اللازمة لذلك، مبينا أن هذه اللجان أوصت بعد دراسات مكثفة بمنع الوقوف المستمر على جانبي شارع وسط المدينة بالاتجاهين، وتحديد اتجاه السير وسط عجلون باتجاه شارع القلعة لغاية تقاطع مديرية الصحة صعوداً لمنع الوقوف على جانبيه.
وأشار إلى أنه جرى تحديد حركة السير بشارع "البعاج" ليكون باتجاه واحد نزولاً، وإبقاء السير بشارع "البركة" إلى تقاطع شارع "البعاج" باتجاهين، وتحديد السير من تقاطع مديرية الصحة باتجاه شارع "البعاج" نزولاً إلى جانب تحويل السير بتقاطعات شارع "الكنائس" جميعها نزولاً، وتحديد السير من تقاطع مديرية الصحة إلى تقاطع الكنائس خروجاً.
وبين اللوزي أن وسط مدينة عجلون يعاني من اختناقات مرورية بسبب ضيق شوارع وسط المدينة، مشيراً الى إمكانية استغلال شارع الحسبة لحل المشكلة جذرياً من خلال تحويل حركة السير إليه للتخفيف من مشكلة الازدحام المروري، وإزالة اعتداءات تجار وباعة متجولين على الشارع.
وأوضح أن اللجان المختصة اقترحت في خطتها لتنظيم حركة السير وسط المدينة عددا من الحلول، أبرزها تزويد الشارع من الاتصالات ولغاية الإشارة الضوئية بشواخص ممنوع المرور لمدة زمنية محددة للمركبات على يمين الشارع ويساره، وإزالة العوائق الموجودة على الأرصفة من قبل أصحاب المحال التجارية على طول الشارع .
وأكدت الخطة، بحسب اللوزي، ضرورة إغلاق فتحة الالتفاف والدوران الموجودة في الجزيرة الوسطية مقابل محطة المحروقات وسط المدينة، وإعادة النظر في اتجاهات السير في شارع القلعة بكامل تفرعاته حسب المخطط الذي نظمته البلدية، وتحديد أوقات خاصة لعبور الآليات الثقيلة داخل وسط المدينة، وترحيل جميع البسطات والباعة المتجولين الموجودين في شارع الحسبة إلى السوق الشعبي في مجمع السفريات.
ودعا اللوزي المواطنين إلى التعاون مع البلدية بتقديم ملاحظاتهم ومقترحاتهم لدراستها ليجري تضمينها ضمن الخطة المرورية حال تنفيذها على أرض الواقع.
وبين مساعد رئيس لجنة البلدية محمد القضاة، أن البلدية عقدت لقاءات عدة مع أفراد المجتمع المحلي بهدف الاستماع لآرائهم ووجهات نظرهم وعرض الحلول المقترحة ومناقشتها مع المختصين ليكونوا شركاء في صنع القرار بهدف الحد من مشكلة الازدحام المروري في مدينة عجلون.
وأشار إلى أنه جرى إدراج التقاطعات الحرجة والخطرة في الخطة المنوي تطبيقها لحل المشكلة المرورية ما يساعد على انسيابية السير والوصول بأمان.
 



مواضيع ساخنة اخرى
الملك يلتقي المستشارة الألمانية ميركل