ندوات ومبادرات شبابية في عدد من المراكز الشبابية بالمملكة

تم نشره الإثنين 18 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 09:51 مساءً
ندوات ومبادرات شبابية في عدد من المراكز الشبابية بالمملكة
شعار وزارة الشباب

المدينة نيوز:- نظمت مراكز شبابية مبادرات وندوات ودورات ونشاطات شبابية، اليوم الاثنين، في عدد من محافظات المملكة، بمناسبة مئوية الدولة الأردنية.
ففي محافظة جرش، نظمت مديرية ثقافة جرش اليوم، معرضا فنيا تشكيليا للأطفال، برعاية النائب نواش قوقزة.
وقال مدير الثقافة الدكتور عقله القادري، إن هذا النشاط يأتي باعتبار الأطفال ركيزة أساسية في المجتمع، ولإبراز مواهبهم واكتشافها. وفي إربد، نظم مركز شابات كفرسوم التابع لمديرية شباب إربد اليوم، ورشة عمل حول أهمية المبادرات والعمل التطوعي، بحضور 20 مشاركة من أعضاء المركز.
وتحدثت المدربة يسر عبيدات خلال الورشة حول مفهوم المبادرة والمبادرات الاجتماعية والفرق بينهما، وعن أهداف المبادرات وكيفيه التخطيط لعمل مبادرات تنموية هادفة تساهم في النهوض بالمجتمعات المحلية. وفي عجلون، ناقش لقاء عقد اليوم في مركز شباب عجلون، مخرجات اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية، بحضور فعاليات نقابية وحزبية ومجتمعية.
وقال عضو اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية المهندس سمير الحباشنة، إن غالبية الأردنيين ينظرون لمخرجات اللجنة بإيجابية، كونها تؤسس لحياة حزبية وقانون انتخاب يساهمان في مسيرة إصلاح متدرجة، الضامن لها جلالة الملك عبد الله الثاني .
كما نظمت مجموعة الشعلة الكشفية في لواء بني كنانة اليوم، ندوة حوارية حول الشباب والمشاركة السياسية، تحدث فيها نائب رئيس مجلس النواب الأسبق الدكتور حميد البطاينة، ورئيس المجموعة عيد صفاصفة، بمشاركة فعاليات سياسية وثقافية وشبابية ونسائية وشعبية في اللواء.
وقال البطاينة في الندوة التي أقيمت على مسرح مستشفى اليرموك، بحضور متصرف لواء بني كنانة عمر القضاة، إن الأرضية والبيئة والدافع اصبحت مهيأة للشباب والمرآة بالانخراط في العمل السياسي من خلال أحزاب قادرة على إحداث الفارق وصناعة التغيير وإقناع المواطن ببرامجها وسياساتها في التعاطي مع جميع الملفات ومعالجة القضايا المتصلة بها.
بدوره، أشار الصفاصفة إلى دور ومسؤولية مؤسسات المجتمع المدني في تشكيل حواضن ومنصات حوارية تسهم بتمكين وتفعيل دور الشباب والمرآة في الحياة السياسية وتوسيع مشاركتهم فيها وتسليط الضوء على العناصر والأدوات المشجعة والمحفزة للإقبال على المشاركة والانخراط في الحياة الحزبية كرافعة لتطور الحياة السياسية والمشاركة الفاعلة المستندة الى البرامجية.
وتطرق المشاركون في الحوار الى أهمية تغيير النظرة السلبية عن المشاركة الحزبية، والعمل على إعادة إنتاج حالة حزبية فاعلة وحقيقية تنطلق من القواعد الشعبية والشرائح الأكبر والأكثر أثرا وتأثيرا.
-(بترا)