تتمة وزراء العشائر المعانية

تم نشره السبت 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2009 12:42 مساءً
تتمة وزراء العشائر المعانية

* رواية: المحاميد  من الخيارية وهم بطن  من عمرو من  قبيلة حرب الخولانية القحطانيـة.
* رواية: محاميد معان يعودون بنسبهم إلى محاميد درعا الذين قدموا إلى سوريا من العراق.
* رواية: محاميد معان ومحاميد حوران يلتقون في أصولهم مع عشائر الشوابكة في فلسطين والاردن.
* رواية: آل الحوراني في المسيمة الصغيرة / شمال غزة ينحدرون في جذورهم من محاميد حوران.
* رواية: المحاميد ينحدرون  من قبيلة  كندة .
* رواية: آل أبو كركي قدموا إلى الكرك من أم الفحم بفلسطين، وارتحلوا إلى معان في حوالي 1820 م.
* رواية: آل أبو كركي في معان فرع من المحاميد في مدينة الخليل بفلسطين.

******************

المحاميد / معان
رياض أبو كركي
كان الوزير رياض أبو كركي الوزير المعاني الثالث عشر حيث شغل منصب وزير التنمية الإجتماعية في حكومة الرئيس فيصل عاكف الفايز المشكـَّـلة في 25 / 10 / 2003م.
نسب المحاميد
يذكر المؤرِّخ علي نصوح الطاهر (وزير سابق) في كتابه (جوامع النسب (أن محاميد معان يعودون بنسبهم إلى محاميد درعا وهم عشيرة كبيرة يتركـَّـزون في حوران بسوريا، ولكن الدكتور سعد أبو دية الفناطسة في كتابه (عشائر معان ــ دراسة مقارنة تعتمد على السجلات العثمانية ــ  الوثائق الشرعية ( يذكر حرفيا أنه لا يبدو أنهم من محاميد درعا كما يذكر نصوح، ويرجـِّـح أنهم من قبيلة طي (آل عبده) وبخاصة ان في عشائر معان الشامية كثير من طي ويبقى هذا الاقرب للصحة و التصور من غيره.
 وينقل الدكتور أبو دية عن السيد عيسى مشحن أبو كركي / المحاميد وشقيقه موسى قولهم في مقابلة له معهما في منزل السيد عيسى أبو كركي إن أصول أبو كركي / المحاميد من الكرك التي قدموا إليها من بلدة أم الفحم بفلسطين المحتلة عام 1948 م، وكان إرتحالهم  إلى معان في حوالي 1820 م بعد نزاعات مع عشائر الكرك.
وينقل الدكتور أبو دية عن سجل الوثائق  إسم (موسى علي ابراهيم المحاميد).
ويذكر أبو دية أن أبو كركي / المحاميد هم أبناء عيسى أبو كركي، ومن أولاده خضر الذي خلف محمد الذي خلف سالم ومن أولاده إعمر عيد مطلق وجماعته هي قوم (شليخ)، وعلى الأرجح فإن هجرة آل كركي الى معان قد تمـَّـت بعد أحداث الكرك في عام 1835م عندما ثار الكركيون في وجه  جيش إبراهيم باشا إبن حاكم مصر محمد علي الكبير الذي قدم إلى فلسطين والأردن لتعزيز النفوذ المصري، فواجههم الجيش المصري بقسوة مما  أجبر الكثيرين على ترك الكرك، وارتحل  آل أبو كركي الى معان الشامية  التي كانوا متحالفين مع عشائرها في التحالفات القديمة التي كانت في المنطقة ومنها تحالف بني عطية و الكرك و معان الشامية والشوبك  في مواجهة تحالف معان الحجازية و الطفيلة  ووادي موسى والحويطات.
ويذكر أبو دية أن الشيخ عيسى لا ينكرعلاقتهم مع قبيلة حرب ولا ينفيها،ويقول أبو دية إنه يبدو أن المحاميد  من الخيارية وهم بطن  من عمرو من حرب وسكناهم الفرع قدم معظمهم إلى نجد على طريق المدينة (القصيم) و منهم الروثه والمحاميد والحربية والعياضات والعوايدة، ومن حرب الخواوير و م بطن من حرب يقيم حول عميقة قرب بلدة الليث.
ويقول أبو دية إن ما يعزز هذا الرأي:-
1. تأكيد الشيخ عيسى لتلك الصلة بالرغم من أنه يشير لأم الفحم ولكني لاحظت (الكلام لأبي دية) أنهم يشيرون لصلتهم مع محاميد درعا أيضا.
2. وجود الخورة من معان الشامية الى جانب المحاميد يعزِّز الاعتقاد بأن صلة الخورة و المحاميد أنهم من حرب و ان اصل الخورة من الخواوير من حرب.
وويذكر أبو دية أن الشيخ موسى أبو كركي يقسم المحاميد الى:
1. أبو كركي.  
2. عيال إبراهيم و منهم: عبد الدايم، البحري.
3. عيال عبده:- عيال عبده أو عبود وعيال جعفر.
 ويذكر كتاب (الجذور التاريخية لمدينة معان) لمؤلفه الباحث محمد عطا الله المعاني الفناطسة  أن المحاميد قدموا من قبيلة (كندة) وسكنوا الكرك وكان لهم تاريخ حافل، وقد توزَّعوا لظروف إجتماعية فمنهم من سكن درعا بسوريا وأم الفحم بقلسطين، وكانت وجهة قسم منهم معان فسكنوا شمال معان وأطلق عليهم لقب أبو كركي في البداية ومن ثم المحاميد وهاجر الكثير من عائلاتهم إلى الكرك وعمان والزرقاء وفلسطين ودرعا
ويذكر الفناطسة أن المحاميد يفرَّعون إلى: آل ابراهيم،  آل كركي ،  آل عبود و منهم العائلات التالية:- الشليخ، البحري، عبده.
ويورد كتاب (الصفوة ــ جوهرة الأنساب ــ الأردن) لمؤلفه المحامي طلال بن الشيخ حسين البطاينة أسماء 4 عشائر تحمل إسم المحاميد هي:
* المحاميد: من عشائر معان البادية الجنوبية / الأردن، ولهم أقارب في فلسطين وفي حوران في سوريا يقال لهم المحاميد ويعودون جميعا في أصولهم الى عشائر الشوابكة في فلسطين والاردن ومنهم قسم في الظاهرية ناحية الخليل.

* المحاميد: فرقة من الديارنة من المطارفة من قبيلة بني حميدة منازلهم ام شجيرة و جروان.
* المحاميد: فرقة من الفقهاء من الجبورية من قبيلة عبـَّـاد قدموا من نجد في الجزيرة العربية و يتفرَّعون الى الفروع التالي: العكور – اللعبة – العودات- البشايرة – العيايدة.
* المحاميد: عشيرة منازلها علان / السلط  ويتبعون عشائر الزعبية.
ولم يتطرق البطاينة إلى وجود أو عدم وجود صلات قرابة بين هذه العشائر.
ويذكر البطاينة أن آل أبو كركي من عشائر معان وهم فرع من المحاميد في مدينة الخليل بفلسطين، مساكنهم بيت جبرين، ولهم أقارب في سوريا يقال لهم المحاميد، ويرجعون في أصولهم إلى قبيلة حرب الخولانية القحطانية، وقدموا من نجد في الجزيرة العربية.
ويورد كتاب (موسوعة قبائل العرب) لمؤلفه الباحث عبد الحكيم الوائلي أسماء 23 عشيرة تحمل إسم المحاميد هي:
* المحاميد: من عشائر معان في المملكة الاردنية الهاشمية و قد قدموا من درعا في سوريا.
* المحاميد: بطن من عفيف من بني مالك من بجيلة في المملكة العربية السعودية.
* المحاميد: فرع من الصردان، من ميمون، من بني عبد الله، من مطير، من غطفان، من قيس عيلان، من العدنانية في المملكة العربية السعودية.
* المحاميد: من عشائر حوران احدى محافظات سوريا.(لم يعط تفاصيل عن جذورها).
* المحاميد: عشيرة من حويطات العلاوين، من الحويطات، من بني هاشم، من قريش، من العدنانية في المملكة الاردنية الهاشمية.
* المحاميد: فخذ من زبيد من مسروح، من حرب، من خولان، من حمير، من القحطانية، يسكنون الخشاش وجدة وعسفا من الديار السعودية وأصلهم من محاميد بني سالم و من الوفيان.
* المحاميد: فرع من أولاد حويص من بني سالم بن سليمان بن حسن بن علي بن محمد بن عطية الشهير بالقناص الرياشي من الرياشات الملحقة ببني عطية (المعازة) من ربيعة العدنانية، ويقال إن جدَّهم الرياشي من الأشراف الحسنيين من بني هاشم من قريش من العدنانية و ديارهم في سيناء مصر.
* المحاميد: بطن من المشادقة من ضنا مفرج، من ولد علي، من ضنا مسلم من عنزة من العدنانية.
* المحاميد: فخذ من العوابد من الرميلات من ولد علي من عنزة من العدنانية في الاردن و فلسطين  وسيناء من الديار المصرية.
* المحاميد: بطن من الفقهاء من الجمهورية (الأرجح الجبورية) من عبـَّـاد من إحدى قبائل منطقة البلقاء في المملكة الاردنية الهاشمية و يقال إنهم قدموا من نجد منذ أكثر من ثلاثة قرون و منازلهم بجوار وادي السير قرب عمان العاصمة.
* المحاميد بطن من الأشراف من جهينة من قضاعة  في المملكة العربية السعودية.
* المحاميد: فخذ من القطاوية في سيناء من الديار المصرية أصلهم من عرب الحجاز نزحوا إلى فلسطين ونزل بعضهم إلى سيناء في وقت لاحق.
* المحاميد: بطن من الديارنة من البطارنة إحدى عشائر البلقاء في المملكة الاردنية الهاشمية.
* المحاميد: فخذ من اليسار من سنبس من طي من القحطانية في العراق.
* المحاميد: بطن من أولاد وشاح من ذباب من بهته من سليم من العدنانية منازلهم بين طرابلس الغرب وقابس في تونس وهم بنو محمد بن طوق بن بقية بن وشاح بن عامر بن جابر بن ذباب بن مالك بن بهته بن سليم بن منصور ومنهم أولاد جرير وأولاد رحاب الذين استوطنوا الهضبة الممتدة بين جبال نفوسة جنوب طرابلس إلى الحدود التونسية وأولاد راشد الذين نزحوا إلى إقليم برقا في شرق ليبيا كما نزل بعضهم الديار المصرية فاقاموا في أسيوط وسوهاج وأسنا و جرجا و بعضهم في الجزائر.
* المحاميد: بطن من بقيل من بني راشد من بني عامر من فتية (فتيان) من سليم بن منصور من العدنانية، والنسبة إليهم محمادي،  ديارهم في مشرق في ذرة وقرا ومن الحرة الغربية من الديار السعودية، وهم اقارب المحاميد من ذباب المذكورين آنفا في قبائل المغرب العربي لأن بقيل هذا هو بجيلة بن ثعلبة بن بهته بن سليم المحاميد.
* المحاميد: بطن من قبيلة السعادي من سليم العدنانية تقطن الصحراء المصرية.
* المحاميد: و هم الموايقة (الموايجة) وسمـُّـوا كذلك نسبة إلى جدِّهم محمد من أبناء معلا من العبدة من السبعة من ضنا عبيد من بشر من عنزة من العدنانية.
* المحاميد: فرع من آل زيد من المسودة من جميل من هذيل اليمن من العدنانية من المملكة العربية السعودية.
* المحاميد: فرع من حبش من سليم من منصور من العدنانية في ساية و ما حولها في الحجاز من الديار السعودية منهم المرنة والهمعان والقوعة والتراجمة والعجفان والحجرة.
* المحاميد: إحدى قبائل العرب في كردفان ودارفور في الديار السودانية.
* المحاميد: وهم بنو محمد بطن من البقوم في المملكة الرعبية السعودية منهم الموركة والمرازيق والدهمة والكرزان والسميان وهديل.
* المحاميد: فخذ من ميمون من بني سالم من حرب من خولان من حمير من القحطانية يقيمون بين مكة و المدينة المنورة منهم المطيعي و المذاكير و المهابدة و الرثعة.
* المحاميد: فخذ من الخيارية من ولد محمود من بني عمرو من مسروح من حرب من خولان من حـِـمْـيـَـر في القحطانية في الديار السعودية و النسبة اليهم محمادي.
ولم يتطرق الوائلي إلى وجود أو عدم وجود علاقة قرابة بين هذه العشائر التي تحمل نفس الأسم (المحاميد) .
ويورد كتاب (قاموس العشائر في الأردن وفلسطين) لمؤلفه الباحث حنا عمـَّـاري أسماء 6 عشائر تحمل إسم المحاميد هي:
* محاميد: المحاميد من عشائر الاردن ومساكنهم في معان (لم يتطرق إلى جذورهم).
* المحاميد: من عشائر الاردن فرقة من عشيرة الديارنة من عشيرة المطارفة من حمايدة الكرك و نازلهم في جردان وأم شجيرة وأم لبيقة.
* محاميد: المحاميد من عشائر الاردن من الفقهاء من عشيرة الجبورية من قبيلة عبـَّـاد يقولون إنهم من نجد ويتألفون من عشائر اللعبة والعكور والعودات والبشايرة و العيايدة.
* محاميد: المحاميد من عشائر فلسطين أصلهم من بيت جبرين و لهم أقارب في معان في الأردن و في حوران في سوريا.
* محاميد: المحاميد من عشائر فلسطين من عشيرة السمامرة من عشائر الشويكية و مساكنهم في قرية الظاهرية .
* محاميد: المحاميد من عشائر الأردن يتبعون عشيرة الزعبية ومساكنهم في مدينة السلط .
ويذكر المؤرِّخ مصطفى مراد الدبـَّاغ في الجزء الأول من القسم الثاني من كتابه (بلادنــا فلسطين) أن محاميد معان يعودون بأصولهم إلى حوران، وينسب الدبـَّاغ إلى أحفاد إبراهيم الحوراني جدِّ سكان قرية المسيمة الصغيرة في منطقة شمال غزَّة (تبعد 40 كيلومترعن يافا) قولهم إن جدَّهم إبراهيم الحوراني من عشيرة المحاميد في حوران بسوريا، ويذكر أن محاميد حوران قدموا إلى سوريا من العراق في تاريخ غير معلوم.
ويكتفي كتاب (تاريخ شرقي الأردن وقبائلها) لمؤلفه الضابط البريطاني فريدريك.ج. بيك بالإشارة إلى أن عيال المحاميد من عشائر معان الشامية  قدموا إلى معان من درعا.

*************
تعقيب
حول عشائر إربد
وردت الرسالة التالية بواسطة الفاكس من السيد خلدون محمد توفيق حتاملة عضو مجلس بلدية إربد الكبرى:
سعادة الأخ رئيس تحرير جريدة (المدينة) المحترم
السلام عليكم ورحمته وبركاته وبعد،
عملا بحرية الرأي أرجو نشر التالي:
في العدد الصادر في 20/ 10 / 2008 م من جريدة (المدينة) وتحت عنوان (تاريخ المدينة) عن عشائر الخرزات في إربد وأسباب تسميتها (من محرر لم يذكر اسمه) (ملاحظة: إسم معد الدراسة زياد أبو غنيمة يُنشر في أعلى صفحة  (تاريخ المدينة)).
الانتماء للمدن والبلدات ظاهرة حضارية إجتماعية متجذرة في وجدان الإنسان منذ الخليقة، وأنا أحد المواطنين المنتمين لوطنهم ولمدينتهم إربد الشمـَّـاء، أحافظ على تراثها وافتخر وأعتز بأنني أحد أبنائها الذين درجوا على سلالم نهضتها التي أعطتها الشموخ والكبرياء.
إن ذكريات مدينة إربد تقودني إلى النشوة الممتعة التي  تعتبر من أجمل الذكريات حيث كانت إربد بلدة صغيرة عريقة تتباهي برابطتها الاجتماعية التي هي عنوان المحبة والأنفة والنخوة بين عائلاتها وسكانها.
لذلك أجد علي لزاماً وأنا واحد من أبناء مدينة إربد التي ولدت فيها وترعرعت في سهولها واحتضنتني وتربطني بها ذكريات لا تنسى أن أفنـِّـد واعترض وأصوب ما جاء في العدد المذكور.
للحقيقة التي لا غبار عليها فإن عشائر إربد التي تملكت الأرض وفلحتها وحرثتها بمحراث العود هي: الحتاملة، الدلاقمة، الشرايري، السكارنة، الرشيدات، الحجيزات، التلول، الخريسات، العبندات، الشواترة والعقلة، أبو رجيع، أبو سالم، الصبح، الشرع، والشاهين تملكوها كابراً عن كابر.
إن عشيرة الحتاملة كانت تملك عددا من الآبار في مدينة إربد وقاموا بإهداء قسم منها إلى الذين جاءوا متأخرين إلى إربد.
وعشيرة الحتاملة متجذرة في إربد وهي أكبر عشيرة عدداً وأكثر أملاكاً وأرضاً في المواقع التي تعرف بالدوّار، صبيح الشرقي، صبيح الغربي، المردمة والمسبغانية، ولا لزالون يملكون مئات الدونمات والعقارات في شارع الهاشمي، شارع بغداد، شارع عبد القادر الحسيني، شارع الأمير نايف، شارع راحوب، وشارع البارحة.
وقد كان حامد المحمود حتاملة عضواً في المجلس البلدي المنتخب عام 1897 برئاسة أمين أغا وعضواً في المجلس البلدي المنتخب عام 1898م برئاسة أحمد اسبيراتي وعضواً كذلك في المجلس البلدي المنتخب عام 1899م برئاسة أحمد اسبيراتي استناداً إلى مراجع الدكتورة هند أبو الشعر،  وكذلك فإن من ملاكي سوق إربد حماد بن مصطفى حتاملة وطالب بن حميدان حتاملة هذا بالإضافة إلى أن حامد المحمود حتاملة ومصطفى القاسم حجازي هما العضوان المشتركان مع الإنجليزي ميتشل بتوزيع الأراضي على عشائر إربد ووضع الحديد على المواقع المخصصة...... (هناك قرابة سطرين أو أكثر مفقودين من الرسالة)...
إنني كواحد من أبناء مدينة إربد المنتمين الغيورين عليها المحافظين على تراثها ألوم ذلك الصحفي الذي جانب الصواب ووضع نفسه في دائرة نقل المعلومة التي يريد منها خلق بلبلة وفتنة بين عشائر إربد، والتي ستبقى تتباهى برابطتها الاجتماعية التي هي عنوان المحبة والنخوة بين عائلاتها وسكانها، وفي الوقت الذي بدأت تتجسد فيه روح العمل الجماعي يطل علينا صحفي سمح لنفسه أن يكون أداة لأناس فقدوا وزنهم وتناولوا الأمور بحقد وكراهية.
شاكرين ومقدرين لكم حسن تعاونكم،
واقبلوا فائق احترامنا.
خلدون محمد توفيق حتاملة- عضو مجلس بلدية إربد الكبرى.


تعليــق:
و.. دعوة من خلال (المدينة)لجامعاتنا لتوثيق أنساب عشائرنا وعائلاتنا
بعد نشر الرسالة بنصِّـها الحرفي كما وردتني بما فيها من حدَّة  أرجو أن أشير إلى ما يلي:
أولا: ما نشر في (المدينة) لم يكن عن جميع عشائر إربد الكريمة التي لها كل التقدير والإحترام، وإنما كان جوابا على سؤال من العديد من القراء عن سبب تسمية عشائر معينة في إربد بإسم  (عشائر خرزات إربد)، وهو إسم  يتناقله أهل إربد جيلا بعد جيل، وقد قرنه إبن إربد  شاعر الأردن الخالد الذكر مصطفى وهبي التل (عرار) باسم إربد في شعره:
يا إربدَ الخرزاتِ حيـَّاك الحَـيا               رغمَ الجفاء ِ ورغمَ كلِّ تباعـُـد ِ


ثانيا:  وحيث أن الكلام لم يكن عن كل عشائر إربد وإنما عن مجموعة محددة من العشائر تحمل إسم (الخرزات)، فإن تصوير الأمر وكأنه تجاهل لعشائر إربد العزيزة غير مبرر وغير مقبول.

ثالثا:  أعرف وأنا إبن إربد، كما يعرف كل أبناء إربد أن إسم الخرزات عـُـرفت به تحديدا سبع عشائر في إربد وهي (حسب الحروف الأبجدية): آل إرشيدات والتلول والحجازات والخريسات والدلاقمه والشرايره والعبندات، وأرحب بأية معلومة تستند إلى توثيق مجمع عليه تنفي أن تكون هذه العشائر الإربداوية السبع، كلها أو بعضها، هي عشائر الخرزات المقصودة، أو أن أية عشيرة إربداوية غيرها هي من عشائر الخرزات، وسأنشر ذلك في أول عدد قادم من (المدينة).

ثالثا: من خلال (المدينة) أدعو الأكاديميين والباحثين من أبناء وبنات كل عشائر إربد وعائلاتها (القصبة) إلى المبادرة بتأليف كتب موثقة عن أصول عشائرهم وعائلاتهم ورجالاتها  قياما بواجب التنفيذ لوصية النبي صلى الله عليه وسلم: (الناس أمناء على أنسابهم)، وأحسب أن من أهم مقتضيات القيام بهذه الأمانة توثيق أنساب العشائر والعائلات، ليس في إربد، ولا جوار إربد فقط، وإنما في كل أردننا العزيز.

رابعا: كما أدعو من خلال (المدينة) جامعاتنا العديدة في إربد إلى إيلاء موضوع التوثيق لعشائر إربد وجوارها وعائلاتها بتشجيع طلاب الدراسات العليا على التوجـه في دراساتهم العليا نحو هذا الموضوع حتى تصبح لدينا مراجع أردنية موثوقة تغنينا عن كثير من المراجع الأجنبية التي تفتقر كثير من رواياتها حول أصول عشائرنا إلى الدقة، وهذه الدعوة أوجهها أيضا إلى جميع جامعاتنا في أنحاء المملكة في عمـَّان والسلط والطفيلة ومعان والمفرق والزرقاء وجرش لتوثيق أنساب عشائرنا وعائلاتنا في جميع مناطق الأردن.

خامسا: كل التقدير والإحترام والمحبة لكل العشائر والعائلات الإربداوية، من بقي فيها ومن غادرها،  آل إرشيدات، التلول، الحجازات، الخريسات، الدلاقمه، الشرايره، العبندات، الحتاملة، الغرايبة (أبناء عمومة الرشيدات)، اللوباني، الجوده، السكران / السكارنة، خضير، الجمل، المقالده، شاهين / أبو خرُّوب، أبو العيلة، أبو سالم، أبو رجيع،  المنديل، عنيزان، كريزم، شوتر / الشواتره، أبو السميد، أبو زيد، الدرزي، الجيزاوي، الشبَّار،  خشروم ، طخشون، أبو عيـَّاد، سعادات ، أبو دوله ، المطلق قناة، الغرَّام،   الصبَّاغ السيبراني ، الشيخ سالم، اليبرودي،  جمعة، الأمعري،  الشمَّاع، بيبرص، مرزوقه، سوسان، شرار، اللحام (عميدهم أبو حامدالحلاق)،  سُكـَّريـِّه، الملقي، العشـِّـي، ذو الغنى، الخطيب، المعرَّاوي، الأعرج، عرابي، يغمور، الساطي، غنـَّـام، عزيزية،  الروَّاس، قطرميز، السلاخ، أبو البيض، البندقجي، السمكري، القضماني، القهوجي، الشلبي، اللمع، الجباصيني،  الشرقطلي، حُبِّي، السيوفي، قزِّيها، السخني، آل كحـَّـالة، الحلبي (كان عميدهم أبو وحيد الحلبي)، أبو ذبـَّانه، والموصللي ، الحكيم، الديركي، العطـَّـار، الدرخباني، والمهايني، والحبـَّـال، آل النصراوي ، آل سماوي / السميرات، آل النشيوات، آل حليم سلامة، آل حداد، آل زيتون، آل الخوري، آل جادالله، آل فركوح، آل بدوان القطامي، آل النبر، آل المارديني، ودار قره بيت (كرابيت) الأرمني، دار جميل الأرمني، دار الحاوي، دار  أسعد معمر، حنـُّـوش (أكثرهم صاغة) ، دارساووق الذين غلب عليهم إسم دار سركيس،  العكـَّاوي، آل يارد، آل الأعور، آل بركات، دار مهران الخـيَّـاط، آل داوود النابلسي (أبو قدري) آل صبحي النابلسي (أبو سميح)، وآل مريش، آل الشيخ العوينات، دار الحاج طاهر، دار رشاد الحسن الشركسي، آل الكردي، الظاظا، سعدو، السعدون، عليكو، السويركي، الشيخاني، الآغا، الخربوطلي، شيخو، عاتكيه، جلعو، أرطو،عائلة عبد الله الترك (المكنست)،  التركمان، البلبيسي، أبو غنيمة، حشيشو، منلا، السراج (المتاولة)، بيضون،  الشعـَّار، الجزائري ، المغربي، وأعتذر إذا لم تسعفني ذاكرتي السبعينية فنسيت بعض العشائر والعائلات الإربداوية.

سادسا: وأجد من الوفاء أن أشير بنفس القدر من التقدير والإحترام  إلى العديد من العائلات من عشائر جوار إربد ومن مختلف المدن الأردنية التي أحبـَّـت إربد وسكنتها، وبعضها مايزال مقيما فيها، ومن هؤلاء أذكر عائلات الشيخ سليمان السودي الروسان،الشيخ محمد السعد البطاينة، الشيخ محمود الخالد الغرايبة، الحاج مفلح السعد البطاينة الذي إنتخبه الإربداويون رئيسا لبلديتهم، الحاج نايف أبو عبيد والحاج مفلح الحسن الغرايبة اللذين كانا من مؤسِّـسي غرفة تجارة إربد، الشيخ سطعان الحسن الردايدة،السيد موسى المحيسن (الطفيلة)، السيد ياسين أبو الراغب  (السلط)، رجل الأعمال عبد الكريم الرشيد السقال (السلط)، المحامي نجيب الشريدة  (أبو برهان)، عائلة القطب / بني صخر، عائلة الضابط صيَّاح الخضيري / بني صخر، عائلة المعاني (معان)، وعائلة الشيخ أمين الشرع (أبو أحمد)، عدَّة عائلات من آل الناصر/ الخصاونة (إيدون)، عائلة السيد محمود إسماعيل الهياجنة (دير السعنة)، وأعتذر إذا لم تسعفني الذاكرة فنسيت  أحدا.
    سابعا: أبعثها تحية حارة إلى الإبن العزيز الأستاذ خلدون الحتاملة، عضو مجلس بلدية إربد الكبرى وأشكره على غيرته على عشائر إربد وعائلاتها، وأبعث بتحية أشد حرارة  إلى أخي الحبيب والده الأستاذ المربي محمد توفيق الحتاملة الذي رافقته على مدى سنوات طوال في العمل الإسلامي في إربد.
    معد الدراسة: زياد محمود أبو غنيمـــة
**************

 

 

تعليق صورة رقم 1:
صورة من الجو لتل إربد الي كانت تتركز حوله بيوت  وأسواق إربد القديمة.
تعليق صورة رقم2:
البناء التاريخي لأول مدرسة رسمية في إربد كانت تحمل إسم المدرسة الرشدية، وتحمل حاليا إسم مدرسة حسن كامل الصبـَّأح.
تعليق صورة رقم3:
مدخل سجن إربد القديم في مبنى السرايا التاريخي الذي بناه الأتراك في عام  1884 م، وهو الآن متحف إربد الوطني.



مواضيع ساخنة اخرى
وزير الزراعة  : لا يوجد سقوف لأسعار الأضاحي وزير الزراعة : لا يوجد سقوف لأسعار الأضاحي
توقيع اتفاقية نقل الغاز من مصر إلى لبنان عبر الأردن و سوريا توقيع اتفاقية نقل الغاز من مصر إلى لبنان عبر الأردن و سوريا
الجواز السفر الأردني ضمن قائمة الأغلى عالميا الجواز السفر الأردني ضمن قائمة الأغلى عالميا
السفير السعودي: زيارة ولي العهد للاردن تأكيد للروابط الاخوية بين القيادتين والشعبين السفير السعودي: زيارة ولي العهد للاردن تأكيد للروابط الاخوية بين القيادتين والشعبين
الفايز: أهمية بالغة لزيارة ولي العهد السعودي للأردن الفايز: أهمية بالغة لزيارة ولي العهد السعودي للأردن
طالبة  اردنية الأولى في الثانوية العامة بقطر - صورة طالبة اردنية الأولى في الثانوية العامة بقطر - صورة
طوقان : كيلوغرام من كعكة اليورانيوم يكافئ نحو 55 برميلا من النفط طوقان : كيلوغرام من كعكة اليورانيوم يكافئ نحو 55 برميلا من النفط
قرارات مجلس الوزراء ليوم الاحد قرارات مجلس الوزراء ليوم الاحد
جمعية المحافظة على القرآن الكريم تصدر بيانا جمعية المحافظة على القرآن الكريم تصدر بيانا
نظام لتنظيم العمل في مكاتب الإفتاء نظام لتنظيم العمل في مكاتب الإفتاء
نظام للحدِّ من المبالغة في فواتير العلاج لغير الأردنيين نظام للحدِّ من المبالغة في فواتير العلاج لغير الأردنيين
الملك يعقد لقاء ثلاثيا مع الرئيس المصري والعاهل البحريني في شرم الشيخ الملك يعقد لقاء ثلاثيا مع الرئيس المصري والعاهل البحريني في شرم الشيخ
الأمن : تعاملنا مع مشاجرة في إربد وألقينا القبض على عدد من أطراف المشاجرة الأمن : تعاملنا مع مشاجرة في إربد وألقينا القبض على عدد من أطراف المشاجرة
عقد اجرة محمد رمضان بحفل العقبة 250 الف دولار عقد اجرة محمد رمضان بحفل العقبة 250 الف دولار
وزير النقل: مستعدون لزيادة عدد الرحلات السياحية بالقطار في وادي رم وزير النقل: مستعدون لزيادة عدد الرحلات السياحية بالقطار في وادي رم
بدء تنفيذ إعادة تأهيل أجزاء متبقية من الطريق الصحراوي بدء تنفيذ إعادة تأهيل أجزاء متبقية من الطريق الصحراوي